الثلاثاء، يناير 15، 2008

حرامية.......هنا وهناك

نسيت باب السيارة مفتوح وفي نفس الليلة اتعرضت السيارة لحادث سرقة باء بالفشل بفضل الله بعد أن تمكن السارقون من تشغيلها وتحريكها

تضع حذاءك في المسجد في مكان بعيد عنك مرة واحدة وفي نفس تلك المرة يسرق الحذاء والشراب كمان

مسافر وطيارتي حتطلع الصبح بدري اروح اصلي الفجر وانا لابس وجاهز والحذاء جديد يدخل واحد يغسل إيده وياخد الحذاء ويمشي وانا باصلي إمام وسامعه :)

اتنين ماشيين يقع من واحد منهم مبلغ من المال ييجي واحد يدخل بينهم ويدوس عليه بينما يراه الثاني فيزيحه ليأخذ المبلغ على مضض

واحد دخل محل يطلب فكة 100 جنيه يتطوع أحد الواقفين ليفكها موهما إياه إنه يعمل في المحل ويقف الرجل ينتظر عودة الفكة ولكن الراجل كان فك

أحد الأبناء يرمي أي شيء من البلكونة وعلى ما ينزل حد يجيب الشيء مايلاقيهوش

تنسى الموبايل في التاكسي تتصل بيه يساومك السواق أو يقولك حاسيبلك الخط عند محل في الشارع الفلاني والجهاز لي أو يقفل الخط والجهاز حلال عليه.

عربية تعمل حادثة يقف ناس على الطريق ياخدوا منها قطع غيار أو واحد يعمل حادثة ومخبوط يلاقي محفظته وموبايله اتسرقوا

واحد يشتغل في مصلحة حكومية وبعد فترة صغيرة يتحول إلى إنسان محترف للرشوة وتتبدل ابتسامته البريئة إلى ابتسامة سخيفة ممزوجة بفرك اليد وفتح الدرج.

تروح تسأل على بيت واحدة مصابة بالسرطان لمساعدتها تجد كل من تسألهم يدعون أنهم أحوج منها

واحد متزوج وزوجته طيبة ورائعة وتهتم به وبأولادها كثيرا وأحواله طبيعية جدا فجأة تلاقيه ماشي مع واحدة وأحياا واحدة تانية في أماكن غريبة؟

دي أمثلة من حاجات كثير حصلت قدامي بتخليني دايما أسأل السؤال ده:

هل الأشخاص اللي بداخلهم "لص مقنع" بهذه الكثرة والتوافر بحيث إنك إذا غلطت مرة واحدة وأدرت ظهرك تلاقي نفس اللحظة فيه واحد منهم موجود ينتظر خطأك؟

أو هل ممكن الإنسان يتحول إلى لص في لحظة بس تتاح له الفرصة على طول يقوم يتحول؟

هل فيه علاقة بالمشكلة الاقتصادية ومشكلة ومشكلة...؟

برضه ما اقدرش أنكر إني أقدر أحكي عشرات المواقف الطيبة عكس كدة تماما ولكن اللي أقصده الناس اللي في الأمثلة دي هل هما حرامية متمرسين ولا تحولوا في لحظة وبهذه السرعة لمجرد إتاحة الفرصة

الأسئلة تاني هي
فين الخلل؟
أفضل طريقة في التعامل مع الناس -من وجهة نظركم- في ضوء وجود الاحتمال ده؟
هل الأصوب التعامل مع الناس على افتراض الطيبة أو افتراض احتمال التحول؟

هناك 63 تعليقًا:

صاحب المضيفة يقول...

أحجز اول تعليق وبعدين أرجع

مصراوي أوي يقول...

يا خسارة طار اول تعليق

اما اقرا وارجع انا كمان

:(

صاحب المضيفة يقول...

الخلل في السوكيات العامة اللي الناس اتربت عليها

الخلل في ان الناس سابت دين ربنا ومشيت بدماغها فوارد جدا انك تلاقي النماذج دي بوفرة

الخلل إن كل واحد بيعيش لنفسه وبيقول تولع البلد باللي فيها علشان كده ماحدش بيسال في حد

الخلل كتير وكتيروكتير في البلد

ربنا يستر علينا

الحل في العودة للدين الحنيف وان كل واحد يحكم ضميره وشرع ربنا في حياته

ساعتها الدنيا هتبقى جميلة والحال هايتصلح

غير كده مافيش أبدا ولو قعدنا مليون سنة

دمت بكل الود

مصراوي أوي يقول...

تصور يا استاذ عصفور الموضوع كبير وعشان اكتب محتاج افكر

تصور ان الموضوع مؤلم.....زخصوصا فكرة التحول دي لو افترضتها هتزعلني اوي


ليا تعليق تاني بعد التفكير

mohand يقول...

السلام عليكم
الغريب اني هستشهد بفيلم عندك هنا يا عصفور

فيلم اللي باللي باللك لمحمد سعد

اللمبي وهو بيكلم حسن حسني بيقوله انا مستني الفرصة دي من زمان
قاله ياهههههههههه
انت مستني عمرك دا كله عشان فرصة تبقي فيها وسخ
وانا مستني ربع فرصه عشان ابقي نظيف

الفرصة يا صديقي العزيز
في ناس عايشه نظيفة عشان مش لاقيه فرصه انهم يوسخوا نفسهم

في حديث مش فاكر نصه تماما
يعني رايح من باللي خالص
بس فاكر جزء منه ان اللي يشوف واحد غني بيقطع رحمة ومبيديش لله
ويكون الشخص ده فقير ويقول انا لو بقيت غني زيه هعمل زيه كده واصرف علي نفسي واعيش واقطع رحمي
بياخد زيه سيئات
رغم انه معملهاش
لكن اتمني الفرصة

تحياتي

حائر في دنيا الله يقول...

وما خفي كان أسوأ بكثير
المجتمع بالفعل يعاني من حالة غريبة وكأنه مجتمعان مختلفان تدين يزداد بشكل قوي جداً ويقابله وربما في نفس الشخص على فكرة فساد قوي جداً

للأسف نحن تهنا وسط القيم والأخلاق لا نحن ماديين فنعمل بجد ولا نحن مسلمين متدينين نلتزم بالآخرة لنحصل على الدنيا، فلا أكلنا عنب الشام ولا بلح ام الخلول

لك كل تحياتي
السلام عليكم

غير معرف يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مره كنت فى ميكروباص
وكانت بجوارى بنت اكبر منى
فرأيت ان من الادب ان مخدش منها الاجره لانها الكبيره واعطيها الاجره بتاعتى وتدفع هى المهم البنت نزلت وقالت للى بياخذ الاجره انى انا تبعها وان الاجره معايا وابقى احاسب انا؟؟؟وانا معرفتش الكلام دا غير لما نزلت البنت ودفعت لى وليها الاجره سامحها الله وهداها
بصراحه انا ارى اننا نحرص ولا نخون الناس...
من عاشقه الكلام

لماضة يقول...

حرص ولا تخونش
:)

مناجاة يقول...

اجابة السؤال الأول
الخلل في غياب الوازع الديني المتمثل في التقوي والمراقبة
اجابةالسؤال التاني
الحرص هو افضل طريقة للتعامل في ضوء وجود الاحتمال ده
اجابة السؤال التالت
بالنسبة للتعامل لو حد عنده الوازع الديني المذكور أعلاه هفترض الطيبة لكن بضوابط
اما لو حد مش عنده الوازع الديني هفترض احتمال التحول حتى لو كان بيتشدق بالاخلاقيات طول النهار والليل لأن الاخلاقيات اللي بلا دين معرضة للاختفاء عند ظهور أدنى مصلحة

الاجابة اللي شكل ورقة الامتحان دي سببها طبعا معروف ان دماغي بقت شكل سلاح التلميذ
ويارب انجح
:))

طال الليل يقول...

حقا أين الخلل
أرى أن إهتزاز القيم وإنهيار الإخلاقيات اللذان تعانيهما أمتنا لابد أن يكونا نتاج أمراض عدة نخرت كالسوس فى البنيان الإجتماعى والسلوكى
لا يمكننا أن نتخيل وجود أمة بلا أخطاء أو منحرفين لكن حن تزيد النسبة إلى حد أن تصبح ممارسات متكررة وتصل إلى حد ظاهرة مؤلمة فهذا هو الموجع فى الأمر والجدير بالبحث لنصل إلى علاج
يبدو لى أن الكبت بمعناه الواسع وإنعدام الشعور بالتقدير والفساد الذى أزكمت روائحه الأنوف الحقيقى منه والمشاع والذى طال مؤسسات كانت رمزا للوطن ودليل عافيته ومصدر طمأنينة الإنسان أقول هذا الشعور ولد لنا ثقافة الهبش والخطف والتهليب دون ماناة من إحساس بالذنب أو ترقب لساعة حساب
هذا مضافا إلى كل ماذكره لأخوة والأخوات قبلى

بارك الله فيك أخى الكريم

coca يقول...

اعتقد ان كل انسان يحمل في داخه الصفه وعكسها
وقد تغلب احداهما علي الاخري
يعني لو مكانش كدا مكنش ربنا قبل توبه الانسان هنفترض ان بتاع التاكسي اللي ساوم علي الموبايل
ربنا هداه ومبقاش يعمل كدا
لذلك برجح اننا نتعامل مع الناس بحرص
واعتقد يا استاذي انه مش خلل دا شئ طبيعي

صيد الخاطر يقول...

أستاذنا الكريم

الحمد لله ربنا ستر والعربية متسرقتش

:)
اظن ان السبب في هذا الامر

هو اولا غياب الايمان عن نفوس كثير من الناس

وهذا يؤدي طبعها الى عدم القناعة بماا رزق الله تعالى

وبالتالي يؤدي الى الجشع والجشع بدوره يجعلك تتلهف وراء كل قرش يأتيك أو بامكانك أن تحصل عليه من اي طريق حلال ام حرام


أيضا من الاسباب حالة الضنك الشديد اقتصاديا التي يعيشها الناس

وايضا البطالة

وغير ذلك من الاسباب



اما المعالجة

فمن رايي يكون ذلك برفع قيمة الحرام في نفوس الناس
وكيف انه اذا وقع في الحرام يكون قد عرض نفسه لباب من ابواب جهنم

- وكلنا والله ذلك الادمي على اختلاف ذنوبنا نسال الله تعالى الستر -

عدى النهار يقول...

تحولوا فى لحظة ظهور الفرصة ولم يجدوا ما يردعهم سواء كان من داخل أنفسهم أو من خلال قانون يطبق على الجميع

لايمكن تصور مجتمع يعيش حياة سوية بدون قانون ينظم حياة أفراده. أنا لا أفترض السؤ فى البشر قبل أن يحدث لكن لكل شىء أصول والحرص واجب وفيه حماية لنفسى ولغيرى

العاشق....محمد على يقول...

اخويا الكريم عصفور...أسعد الله اوقات بكل الخير..بجد شئ يحير ازاى اتعامل مع الناس نفترض حسن النية ولا سوء النية..ازاى نقدر نفرق بين الناس ولا نتعامل بمبدأ حرس من صاحبك ولا تخونه...طب هقولك حاجة حصلت معايا وهسيبلك الحكم..وانا فى الشغل كنت مسؤل عن الحسابات كنت قاعد لوحدى كان يوم صيام بعد عيد الفطر اللى راح يفطر واللى بيوصل شغل المهم..دخل عليا مندوب شغال معانا اقعد جنبى قالى يامحمد استئذنك فى كوبايه شاى انا كنت قاعد على الجهاز الرئيسى اللى بنسجل فيه كل حاجة عن الشغل ..الكل كان بيحزرنا منه وهو كان بيحكيلى دايما انه مظلوم ..المهم فكرت لثوانى اقوم ولا لا ماتررددتش قولت لنفسى الفلوس اللى فى الخزنة كلها وردتها للخزنة الكبيرة قوم فى ثوانى الشاى كان عنده...كان فى واحد بعته يجيبلى فطار عشان كنت صايم ..رجع ..وكمان رجع زميلى التانى...المهم بقى اخونا ده قعد على الجهاز مكانى انامتوقعتش اى شى قاعد وفى بطنى بطيخة صيفى زميلى شافه وهو بيخصم بعض الادويه من على فاتورة باسمه..بص الحداقة بتاعته بقى جالى وسسدلى حساب فواتير سابقة عليه وقالى خلى الفلوس فى جيبك ومتحطهاش فى الخزنة..المهم كلمنا الصيدليه اللى كانت الفاتورة مكتوبالها واكتشفنا انه خصم فعلا الاصناف وخد من الصيدليه قيمة الفاتورة كلها وسسددلى نص المبلغ...............طب بالله عليك لولا ستر ربنا ليا وان زميلى كان موجود كان ايه اللى حصل..الى حصل كان انه يستمر فى السرقة لغايه دلوقتى...انا كنت غلطان انى سبت الجهاز مفتوح........بس هبقى ارجع اكمل تعليف..والله ولى التوفيق.

محمد مارو يقول...

ايه ده انت عندك سياره ؟
و زعلان انها اتسرقت
انا اما اجيب سياره هسيبها للناس تسرقها
انت المفروض تدعى لعمو مبارك بئه
انا لما اجيب عربيه مش هزعل انها انسرقت

عاشقه الفردوس يقول...

مره دخلت المسجد اصلي وانا اصلي سمعت صوت وكنت عارفه ان فيه حد بيسرق حاجه
استغفرت بسرعه وقولت الصلاه ركزي
بعد الصلاه والسنن بقي وكده اطلع الاقي السابوه الجديد بتاعي اتسرق

:((

بس الحمد لله خير خير

بصراحه حرص ولا تخونش دي مااعتقدش انها هتجيب نتيجه في حالات لان للاسف بقي فيه ناس محترفين بجد


الدين هو اللي ناقصنا
لو كل واحد عرف انه مراقب من قبل الله كانت الدنيا اتغيرت
ربنا يرحمنا برحمته

allah-slave يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم

1- الخلل في حاجتين .. نقص دين ونقص اخلاق ... لان مش شرط يكون المجتمع كله له جذور دينية ده حتى ممكن يبقى كافر بس عنده اخلاق

2- تركنا للامر بالمعروف والنهي عن المنكر سبب كل البلاوي من وجه نظرى
ربنا لما قال ( كنتم خير امة ) الاية قال بعدها ( تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر ) اصل بالعقل كدة يعني لو بعمل حاجة وواحد نهانى عنها لما اجي اعملها تانى مش هعملها بنفس سهولة المرة الاول ومرة في مرة همتنع ... محدش غاوي وجع الدماغ .. انا هحكيلك على موقف .. مرة في الميكروباص السواق ركب ناس زيادة اوي يعني العربية 14 راكب متهيالى حمل هوا 20 ومتقولش ازاي .. المهم الراجل جاله اجرة 19 نفر بس ... وقعد يقول يا جماعة في نفر ومش عارف ايه ... واحد يرد عليه يقله يا اسطى تلاقيك ناسي وعلى العموم لو في حد قاعد ومدفعش يبقى حسابه عند ربنا ... وفي نص الطريق صاحب الراجل اللى اتكلم يقله بس حركة معلم دي هتطلع من دماغه وعمالين يضحكوا طول الطريق ... يعني الراجل ده عملها عن قصد انو يسرق السواق وفوق ده كله مش خايف من ان ربنا هيحاسبه

-----------------------
انسب طريقة للتعامل ( اعقلها وتوكل )
يعني برده الواحد يكون عينه في وسط راسه .. وبرضه منشكش في كل الناس والا مش هنعرف نعيش
------------------------
عبدالله مرتضى ... اسف انى مبدخلش علىالنت كتير عشان الامتحانات

الا تعرف تشرحلي structure

الصارم الحاسم يقول...

انت عارف يا اخ عصفور

من كام يوم اتسرقت جزمتي منين.......؟


من جامع مطار القاهرة

مطار القاهرة شخصيا

لانها حصلت فيا من قبل في جامع قريب من المنزل عادة باخط الحذاء امامي...لكن وقتها كنت في المطار...مين هيسرق من المطار
؟؟؟؟؟؟

فمحطتوش قدامي

وحسبي الله ونعم الوكيل

من القلب يقول...

حرص و حرص و حرص قبل ما تخون

نعالى عندى المدونة و شوف ايه اتسرق كمان

جزمة ايه ولا عربية ايه ده فى سرقة اكبر من كده بكتير
لو السرقة من حرامى الواحد مش بيزعل اوى و بيقول ربنا هيعوضه لكن لو السرقة من شخص يعرفك و له تعامل معاك بتكون اصعب لانك خسرت معها ثقتك فى الناس
ربنا يحمينا كلنا
تحياتى

الطائر الحزين يقول...

ما الدافع الى السرقة

هل للكفاف ام انه اصبح مرض


الاول لابد ان نغنى الناس عن السؤال

بعدها يأتى دور العقاب


هل تظن ان من يسرق لا يعرف انها حرام!!

يعرف انها حرام ولو قلت له ان فلان سرق يقول لك حرام عليه ويستاهل الدبح


لكن عندما نسرق نحن نلتمس لانفسنا الف عذر من العوز والحاجة


تحياتى

أحمد الدرعه يقول...

السلام عليكم
اعتقد ان الخلل ناتج أساسا بسبب البعد عن الله فكل واحد من هؤلاء عنده قصور في فهم قضيه الرزق فكل واحد فاكر انه هو اللي بياكل نفسه وانه لازم يتصرف بدماغه عشان يعرف يعيش فمع اول ضائقه ماليه يحدث التحول نتيجه الخوف من الفقر او الخوف من انه تفوته فرصه -حلال كانت ام حرام مش مهم-

عابر سبيل يقول...

السلام عليكم
مش عيزين نسود الصوره اوى كده
وان كان فيه بعد الحجات دى بس ماذال الخير فى هذه الامه
يمكن بعد الناس شويه عن الدين ( اقصد فى الفترات السابقه من العشرينات حتى بدايه الصحوه الاسلاميه) هو الى خلف الاثار السلبيه دى
وكمان ممنساش الحاله الاقتصاديه الى الناس فيها ( سيدنا عمر رفع عقوبه حد السرقه فى سنه من السنين)
بيتهيقلى فى العصر النظيف المبارك الرشيد لازم نرفع حد السرقه

appy يقول...

اقول لحضرتك ان الناس دى بتكون محترفه عملهم وده لان مبقاش فيه اخلاق وبلاش بجد نعلق على الحاله الاقتصاديه فيه ناس مش معاها ومبتعملش كده وبتتقى ربنا وربنا بيرزقها وبعدين احنا لو أمنا بأن ربنا سبحانه وتعالى مقسم الارزاق وارتضينا هنعيش كويس بأقل شئ

امام الجيل يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله
ع الصبح كده :)
لا بجد الناس بقت حاجة صعبة اوى
غابة بجد كل واحد بيتناصح على التانى
وكل الناس فاكرة ان ده الصح
واذا بقيت محترم وماشى فى حالك
مش هتسلم
معادلة صعبة
ازاى تقدر توازن بين احترامك
ومبادئك وازاى تعرف تطبقهم
وتنفذهم وميتضحكش عليك

هى المسالة خليط
فيه اللى دى عادته وبيستنى الفرصة المناسبة
وفيه اللى من الحالة الاقتصايدة الصعبة استحل مثل تلك الاعمال

بدافع الحاجة والعيشة الصعبة
وخد بالك من استحل دى

الناس بقت كييفة تحليل وتبرير مواقف
الرشوة بقت اكرامية
والغش بقى نباهة
وووووو
واكيد حضرتك عارف

متجيبش جزمة جديدة تانى بقى :)
او جيبلهم جنزير

همسة قلم يقول...

اذا كان وطن بأكمله مسروق اخى عصفور المدينة

اذا كان حاميها حراميها زي ما بيقول المثل

يبقى الناس الغلابة بقى ايه اللى هيخليها مش تعمل زي اللى حاكمينها

الخلل في عدم وجود نازع ديني اصلا في نفوس الناس ... لأنه لو موجود بجد كان اللى هاييجي يسرق حذاء من امام مسجد يصلي فيه لله كان هيخاف ... كان اللى هيحركه دينه وخوفه من ربنا

لكن مافيش دين ... والدين اصبح صلاة وصوم وكفاية اوي لحد كده ...

لو كنا في دولة بتطبق شرع ربنا والازهر فضل ازهر والتربية فضلوا زي ما كانوا مش كان حاجة من ده حصلت

ام البنات يقول...

إنا لله وإنا اليه راجعون
ذكرتنى بقول احدى السيدات..الحقيقه لم اشأ اتناقش معها كثيرا فى هذا الامر
تقول كل الرجال خائنون
والذى لم يخن لم تأتيه الفرصهلا أظن الحكايه مطلقه فى كل شئ
الخائن لا ينتظر الفرصه بل هو من يسعى اليه
أيضا اللص...لا ينتظر ان يتحول للص
هو لص وسارق منذ طفولته
يعنى سرق زميل ..على انه هزار
سرق امه..المال مالنا
اللص لص..حتى وان لم تواتيه الفرصه
استاذ عصفور..مش عارفه ليه مود المدونين الأيام دى حزين وسالبى
مع إن اجمل الايام أيام الشتا والمطر
نظافه وانتعاش وهواء نظيف متجدد
وارض نظيفه وشجر نظيف

ده إعلان اسأل الله عليه الأجر
لا تنسوا صيام التاسع والعاشر من محرم

اوعو تنسوا العشورا
وده علشان خمسه فضفضه تعمل عشوراء

كل سنه وانتم طيبين

L.G. يقول...

سلامو عليكم روح قله يا عصفور إذا رتعت رتعوا وإذا عففت عفوا وقله كمان أمن شوارعها بالعدل
أيوة المشاكل والظلم تفرز حرامية
وعشان حاجتك متتسرقش الزم أذكار الخروج من المنزل اللهم أعوذ بك أن أضل أو أضل أو أذل أو أذل أو أجهل أو يجهل علىّ وكمان ممكن لما تسيب حاجة تقول فالله خير حافظاًوهو أرحم الراحمين وأستودع الله كذا ميضعش لكن بالنسبة للناس عن نفسي بفترض كلهم حرامية لحين ثبوت العكس

بنت من الاخوان يقول...

حرص ولا تخونش
وان كان لايغني حذر من قدر
........
وعلى سيرة الحراميه
كنت في الموسكي من يومين مع واحده قريبتي ومن اول ما دخلنا تقولي محفظتك شنطتك موبايلك
وشويه ولاقينا موبايلها اتسرق
مش عارفين ازاي؟؟
فعلا
كانه مولد وصاحبه غايب

ammola يقول...

الخلل...النفس الامارة بالسوء
العلاج..التعامل مع الناس بطريقة انه لايوجد حقائق مطلقة بين البشر فاتعامل على انه انسان يحمل الخير والشر وانا لااعلم ايهما سيظهر متى وان كان ذلك لايجب ان يؤدى بى الى اظهار التخوين فى تعاملاتى وانما احتفظ بهذه الفكرة فى قرارة نفسى واظهر الثقة حتى يتاكد لى اى الصفتين ستغلب .اعنى انه يجب ان يكون هناك نوعا من الثقة الحذرة
طبعا حضرتك ملاحظ ان ماليش فى كلام المديح..بس الحقيقة ان التدوينة دى نافعة جدا كالعادة

MerMaid يقول...

اهلا بيك يا فندم
:)
حضرتك جبت مشاكل و مواقف يومية في حياة الجميع بالفعل
و سالت سؤالين في نهاية البوست
السؤال الاول
بالفعل هناك علاقة بين كل هذه المواقف والمشاكل و بين الحالة الاقتصادية .
لكن ها لا يعطي مبراا ابدا للسرقة او الرشوة او المساومة علي مال الناس و ممتلكاتهم ولا الحق في استغلال الشخص المحتاج للمساعدة و ابتزازه ماليا,
اذن بالاضافة الي الحالة الاقتصادية..تدخل ايضا في الاجابة غياب الوازع الديني و الثقافة الدينية وتعاليم الدين
حتي ان البعض يسمي الرشوة اكرامية او اي مسمي اخر فاكر ان كدة هيتجنب العقاب من ربنا.
السؤال التاني
فين الخلل..خلل ديني ثقافي اقتصادي و كبت وقهر
السؤال التالت
الحقيقة احنا زمان كنا دايما انا واسرتي بنتعامل مع الناس كلها بافتراض الطيبة و فجاة يتحول الطيب الي ألعبان ( بضم الالف)
ادي بنا لك الي افتراض الطيبة مع التاكد من احتمال التحول و المعاكلة علي لك الاساس
علي المستوي الشخصي الخاص بية انا لوحدي: انا افترض الطيبو و اعطي الثقة لكل الاشخاص ي حياتي ..لكن مع اول غلطة او اول موقف بسحب ثقتي منه

:)
اشكرك واعتذر عن الاطالة
تحيات

bos bos يقول...

الأفضل أن الواحد يتعامل مع الناس كويس ويكون فعلا كويس معاهم بس برضة يفترض سوء النية فى أى تصرف من التصرفات اللى بتحصل من الناس لأن للأسف الناس بقت سريعة التغير والتحول بطريقة مش طبيعية
يعنى من الأخر نحرص فى كل تعاملاتنا وربنا يهدينا جميعا

Ahmed Al-Sabbagh يقول...

أخى العزيز عصفور المدينة

نحن الان بين مبدأين

"نظرية المؤامرة "

و

"حسن الظن "


وان كان بينهما مبدأ فهو

"حرص ولا تخونش"

أنا شخصيا لا اميل اطلاقا لنظرية المؤامرة التى تنادى بأن كل الناس لصوص الى ان يثبت العكس

ودائما اتبع حرص ولا تخونش وان كنت اميل الى حسن الظن

ثانيا بقى الخلل فى ان اللى اتعود على طعم الحرام واللى ما دقش طعم الحرام

انا شخصيا اعرف ناس ممكن تكون اخلاقهم عادية مش متدينين يعنى ولا فيها حاجة متميزة اوى

لكن عندما ياتى الكلام عن قرش حرام تلاقيه اتنفض ..لأنة ما اتعودش على كدة ابدا

انا افتكر مرة زمااااان يمكن كنت سبع سنين ولا حاجة

وكنت مع ماما بنجيب خضار وفاكهة من السوق

وايديا اتمدت على حتة خيارة

وانا ما كنتش اعرف حاجة اسمها حلال وحرام لسه

لقيت ماما هبت فيا وشخطت وقالت لى لأ عيب استنى اما نشترى

اظن ان ماما ما تنتهاش تانى طول عمرها

مافتكرش ابدا بعد كدة انها قالت لى اياك والحرام


لكن فاكر الموقف ده الى وقتنا هذا وملتزم بيه تماما

ما اخدش حاجة مش بتاعتى

حتى لو كان حاجة واقعة من حد فى الشارع

وعشان يبقى كلامى كله صدق

لقيت من حوالى شهر عشرة جنيه فى الشارع

وكنت مستعجل ومشغول اوى واخدتها

وبعدين لما قعدت مع نفسى كنت متضايق اوى ومش عارف اعمل ايه

هى كدة حرام ولا حلال ؟؟ مش عارف

ومرة بعدها باسبوع تقريبا لقيت جنييه

مش عارف

اكرر شكرى وتحياتى ليك على البوست الجميل

ويارب دايما تكون فى احسن حال

وربنا يكرمك

تحياتى

أحمد الصباغ

ابو اعصار يقول...

شوف عزيزي السرقه موجوده في كل مكان سواء بصفة رسميه موظف او موظف حكومي او امين شرطه او ظابط او محافظ بل حتى رئيس وابشع سرقه اما تكون من شخص غني
الان ممكن ترى الاخ بيسرق اخوه الجار يسرق جاره السلوكيات ده ماكانتش موجوده اول لكن ظهرت بعدما استفحل النظام المبارك وفقر الشعب
الصورة ليست ناصعه البياض في دول الخليج برده موجوده بس على صورة اخف من مصر وبيكون احد الاسباب في السرقه الشخص المنصوب عليه وانتم عارفين ان المفعول به منصوب دائما كونه لم يا خد الحيطه وعلى راي المصريين ماحاطش عنيه وسط راسه
تحياتي لك يا بشمهندس

أمــانــى يقول...

للاسف يا أســتاذنا ده بقى واقع نعيش فيه
انا بقى شوفت واحد فى الميكروباص بعد ما دفع اخد الفلوس تانى قال للسواق انا ليا باقى كنت هأتكلم اقول للسواق بس هو قعد مبرألى اووى خوفت منه اصل الناس كلهم نزلوا أهئ أهئ
ربنا يرحمنا من عنده
من المفروض البيوت تصحى شوية وتشوف العيال بيعملوا ايه ويعلموا اطفالهم قواعد الدين الاسلامى حتى نعيش فى امن وامان
تحياتى لحضرتك وربنا يكرمك يجازيك عنا خيــرآ يارب آمـين

Gid-Do - جدو يقول...

ابو العصافير

تعيش وتاخد غيرها

فكرتنى بنفسى من خمسة وتلاتين سنة توفيت والدة زميل وذهبنا الى مسجد السيدة زينب بالقاهرة للصلاة على المتوفاة ـ وخرجت حافى بعد سرقة جزمتى البنى الجديدة اللى كان تمنها ستة جنية

انا بضرب هذا المثل علشان اقول ان الحرامى حرامى وفيه ملايين من الفقراء لاتمتد ايدهم الى ممتلكات الغير ـ كانت تعمل معى فراشة فى الوحدة الصحية اسمها زيزف يعقوب وكانت بتربى ولد وبنت وكان مرتبها ستة جنية فى الشهر وكانت بتطبخ لى اكلى وكنت اطلب منها انها تاخد من الاكل قبل ما انا اكل فكانت بمنتهى عزة النفس ترفض وتقولى انا مش شحاتةـ فكنت انتظر بعد ما تروح سكنها واغرف لها من الاكل واروح اخبط عليها وكانت هذة هى الطرقة الوحيدة اللى ترضى كرمتها

انا اعتقد ان تربية الطفل هى الاساس اذا ربينا الطفل على مجرد شعارات زى ـ الكذب حرام ـ وبعدها نقوله قول للى طلبنى على التليفون انا مش هنا - التطبيق العملى فى هذة الحالة لغى الكلام النظرى

فى زيارتى الاخيرة الى اولادى اخذت حفيدتى ياسمين للعب فى حديقة عامة قريبة جدا من البيت لم يكن فيها احد فى ذلك الوقت من الصباح سوانا ووجدنا كرة سلة موجودة فى ملعب كرة السلة جلست على احدى المقاعد واخذت ياسمين فى اللعب بالكرة وبعد فترة تركت الكرة فى الملعب ـ ولم تفكر فى اخذ الكرة معها والدليل انها لم تسالنى اذا كان من الممكن ان تاخذ الكرة ـ لقد تربى فيها وفى غيرها من الاطفال ان الشئ المتروك هو ملك لشخص اخر سوف يعود للبحث عنه ـ لدى صورة للكرة فى الملعب بعد ان تركتها ياسمين فى نفس المكان الذى وجدتها فيه تثبت قولى

اسالتك صعب الاجابة عليها بالنسبة لى

mohand يقول...

السلام عليكم

ابو يحي
عايزك ضروري علي الماسنجر
يا ريت لو موجود تدخل

سلام

الفاتح الجعفري يقول...

هقول لحضرتك ايه بس اصلنا شربنا من الحكايه دي كتير نسأل الله السلامه
كنا في عمره ووالدتي ذهبت لصلاة الفجر في المسجد النبوي تخيل مسجد النبي صلي الله عليه وسلم بتصلي وحطه الشنطه جنبها واحد جت فتحت الشنطه براحه علشان الشنطه كانت كبيره شويه وسرقت 1000 ريال وبرده الواد كان قاعد علي قهوه في اسكندريه ونسي شنطه فيها 3000 جنيه ورجعنا بس انسي الشنطه0
والله حضرتك الحذر واجب جدا ومايزعلش حد واننا نعامل الناس بشيء من الحذر
ونسأل الله السلامه

NIDAAL PAL يقول...

الخلل خلل دينى فى المقام الاول
لان دلوقتى اساساً تيجى تقول لواحد دى رشوة يقولك لا ده علشان امشيه له الشغل .. طب مهى رشوة برضه
يعنى الكل عايز يحلل الى بيعملوا
زى ما قبل كدة خرجت من دار الافتاء مئات الفتاوى بان التدخين حرام و لم يلتفت له احد
ولكن و عند ظهور احد الشيوخ فى الفضائيات و قوله ان التدخين مكروه و ليس محرم تغنت الناس بهذه المقولة
اظن ان الفكرة واصلة يا عمنا
بارك الله فيك و جزاك خيراً
تحياتى
juba

محمد عبد المنعم يقول...

باختصار شديد
يصعب التمييز بين من يسرق من أجل الحاجة والضرورة، ومن يسرق وهو مستغن، ولهذا أسقط عمر – رضي الله عنه- حد القطع عن السارق في عام المجاعة

و السبيل هو الصبر على تغيير أنفسنا و من حولنا ... دائما ... و بلا كلل

خمسة فضفضة يقول...

السلام عليكم ورحمة اله وبركاته

الخلل في اماكن كتير اوي في المجتمع ، يمكن غياب التربيه السليمه في البيت والمدرسه ، غياب التربيه الدينيه في كل حته ، استسهال الحرام ،الحاله الاقتصاديه الخانقه اللي بتعيشها البلد اليومين دول

و يمكن فيه ناس كتير من اللي بيسرقوا دول من اللي دفعتهم الظروف الاقتصاديه للسرقه خصوصا لما تكون دي اول مره ليهم او بيسرقوا علشان قوت يومهم


وحضرتك عارف ان سيدنا عمر بن الخطاب في سنوات المجاعه اوقف تطبيق حد السرقه علي السارق اللي بيسرق علشان يقتات

بس ده طبعا ما ينفيش ان فيه من ضمن السارقين دول عدد ليس بالقليل بيكونوا محترفين سرقه ودول بقي اللي تلاقيهم بيسرقوا ببجاحه زي اللي شال الحذاء وحضرتك واقف امام وسامعه واللي جه يقف علي الفلوس


صحيح من السنه ان الواحد يقدم حسن الظن ، ويدي فرصه للمذنب انه يتوب ويتعامل معاه علي اساس انه خلاص تاب لحد ما يثبت له العكس
بس النماذج اللي زي دي بتخلي الواحد دايما يطبق سياسة سوء الظن ، وحرص ولا تخونش

EmY يقول...

مش عارفا ايه المتعه في السرقه و ليه حد ياخد حاجه مش بتاعته

تحياتي

تائهة فى أرض الأحلام يقول...

لا الناس مش كلها حرامية

بس هى نيات ههههههههههه لان مواقف زى كدة حصلت لى كتير وحاجتى رجعت لى

فعلا فيه ناس بقت غريبة بس ربنا يكفينا شرهم

فرنسا هانم يقول...

انا أرى ان نتعامل مع الناس من افتراض التحول
كما قال المثل
حرص ولا تخون

Gid-Do - جدو يقول...

ابو العصافير

استأذن سيادتك فى كتابة ملاحظات مع الاستعانة باخذ عبارات وردت فى تعليقات زوارك المحترمين زى:

نقص دين ونقص اخلاق

غياب الايمان عن نفوس كثير

الخلل في ان الناس سابت دين ربنا

الخلل في غياب الوازع الديني

المجتمع بالفعل يعاني من حالة غريبة وكأنه مجتمعان مختلفان تدين يزداد بشكل قوي جداً ويقابله وربما في نفس الشخص على فكرة فساد قوي جداً

انتهت الامثلة

وانا ـ جدو ـ مصر على ان التربية فى البيت هى الاساس ـ انا عارف ان كل القيم جاية من الدين ولكن مش كل واحد عندة قيم لابد ان يكون متدين ـ وحتى لا يساء فهمى انا مش ضد الدين ولكنى ضد الفهم الخطأ لوظيفة الدين فى حياتنا واقحام الدين والتدين فى كل صفيرة وكبيرة زى اللى حاصل الايام دية فى المجتمع المصرى

الربان يقول...

تحياتي...

الموضوع الذي تتحدث عنه حضرتك..مهم و له جوانب متعددة و متداخلة... اسمح لي ان اوجز بعض منها علي عجاله.

1ـ التنشئة الاجتماعية الخاطئة ..نتيجة جهل ...نتيجه بيئة محيطة ..الخ

2ـ الناس اخدت من الدين العبادات و تركت المعاملات..بمعني انك تري الناس تصلي و تصوم ...و لكنها تنم و تؤذي خلق الله ..يأخذوا ما ليس لهم... لا يتراحمون...الصلاة و الصوم و الزكاة عبادة...اما المعاملات فهي الحياة اليومية و هي جهاد ...بمعني انك تجاهد نفسك..فلا تسمح لنفسك ان تؤذي من اساء اليك...ان تفضل او تؤثر ضعيف او سيده..او مسنه بمقعدك في المترو او الاتوبيس...رغما عن تعبك...الا تمد عينيك الي ما حرم الله...و ايضا الا تكد يدك الي ماهو ليس من حقك..

3ـ الحالة الاقتصادية و الديموجرافية..
بمعني ان معظم الناس مطحونين بالغلاء و البطالة...هذا اقتصاديا....ديموجرافيا
بمعني التكدس السكاني في مناطق محددة مثل القاهرة ..الجيزة...او القاهرة الكبري..ساعد علي انتشار الفساد و الجريمه...لو حضرتك قارنت معدل الجريمة في محافظة الوادي الجديد مع اي من المحافظات المكونة للقاهرة الكبري لوجدت فارقا كبيرا...


تحياتي و تقديري ودمت بالف خير

Eman Eltaher يقول...

هههههههههههههههه
انت جبت أمثلة ف الصميم
و رغم انها شئ يدعو للوقفة و الاستفهام بس الموضوع قلب معايا بضحك
هههههههههه
يمكن من غرابة اللصوص و لؤمهم الشديد و قد ايه بيكون الضحايا اللى بكون منهم سذج اوى

تحياتى على البوست و أتمنى زيارتك لمدونتى

د/اجدع بنوته يقول...

كوكتيل ..

لص مقنع .. بيباى ياضمير .. اللى يجى منه احسن منه

حجات غريبه واخلاقيات اغرب وسلوكيات اغرب واغرب

وطبائع بشر بقت اغرب واغرب واغرب

المهم ان ف الاخر حاجه كده تدعو للقرف

بيباى ياانسانيه

نايس بوست يابابا

مهندس مصري يقول...

مش عارف أعلق أقول إيه
بس فعلاً الموضوع ده انتشر

فين الخلل؟
في البعد عن ربنا و الفقر الخانق و البطالة وغياب القدوة من الحكام و أولي الأمر و التربية من الصغر ما كانتش سليمة و هيا أهم شيئ

أفضل طريقة في التعامل مع الناس -من وجهة نظري- في ضوء وجود الاحتمال ده؟
التحول؟
أنا بافترض دايماً حسن النية بس مع الحرص الدائم لحد ما أعرف اللي قدامي كويس يستاهل ثقتي و لا لأ
انما لو تعامل عابر مع ناس مجهولين يبقى الحرص أولى و أفضل

أنا متابع علطول على فكرة بس ساعات ما بلاقيش حاجة أقولها :)

Jana يقول...

اعتقد ان الخلل فى ضعف بعض الناس امام النفس قبل الشيطان
...فالمعدن النفيس هو ما يصقل عند تعرضه للنار وكلما زاد تعرضه لها زادت نقاوته وخلا من الشوائب
فان طبقنا نفس المثال على النفس ..نجد ان بعضها تنقى وتقوى كلما تعرضت للفتن...فتتغلب على شيطانها وتتخلص من ضعفها كما يخلص الذهب من الشوائب
فقط النفوس الضعيفة هى من تسقط فى الفتن غير قادرة على الصبر على الابتلاء حيث الفتنة باتاحة فرص الخطأ من اعظم الابتلاءات
واعتقد ان هذه التدوينة مرتبطة بتدوينة حضرتك السابقة عن الصبر
هذا بالاضافة الى كل ما قيل من الاخوة الافاضل قبلى
اما عن معاملتى مع اناس محتمل تحولهم...فالحيطة والحذر واجبان..مع اتباع وسيلة النصح غير المباشر ان امكن ذلك لعل وعسى يمنع ذلك تحولهم
وعن معاملة الناس بشكل عام اعتقد والله اعلم
انه يجب اتباع حسن النية وافتراض الطيبة الى ان يثبت العكس.او يحدث التحول.مع الحذر لتقليل الخسائر لأقصى حد ان حدث ....ولا ننسى التماس الاعذار اولا
اسفة للاطالة مرة اخرى...لكن تدوينات حضرتك بتفتح النفس فعلا
جزاك الله عنا خيرا وفيرا
تحياتى

عصفور المدينة يقول...


صاحب المضيفة

مرحبا بك في أول تعليق :)
صاحب المضيفة

خلل تربوي وخلل في أن الناس يعيشون لذواتهم فقط والحل في العودة للدين

مصراوي أوي

أسعدني أنني فتحت بابا للتفكير في هذا الموضوع

mohand

استشهادك كويس حنمشيه لك
ذكرت نموذجين من الناس
نموذج منتظر طول عمره عشان يفسد
ونموذج منتظر الفرصة عشان يتوب

حائر في دنيا الله

فعلا أخي ذكرت بعض نماذج بسيطة للدلالة فقط
حتى حالة التدين التي ذكرتها وتزداد في أحيان كثيرة تكون منفصلة عن التعاملات
فلا أكلنا عنب الشام ولا بلح ام الخلول
:)

عاشقة الكلام

سبحان الله يا أستاذة حتى في هذه المواقف الصغيرة ينبغي الحذر

لماضة

حاضر
:)

مناجاة


الخلل في غياب الوازع الديني المتمثل في التقوي والمراقبة
الحرص هو افضل طريقة للتعامل في ضوء وجود الاحتمال ده
بالنسبة للتعامل لو حد عنده الوازع الديني المذكور أعلاه هفترض الطيبة لكن بضوابط
اما لو حد مش عنده الوازع الديني هفترض احتمال التحول حتى لو كان بيتشدق بالاخلاقيات طول النهار والليل لأن الاخلاقيات اللي بلا دين معرضة للاختفاء عند ظهور أدنى مصلحة
=======
أوافق ولكن الوصل لمعرفة إذا كان عنده الوازع الديني أو لا لابد من خبرة كبيرة في التعامل معه

طال الليل

يبدو لى أن الكبت بمعناه الواسع وإنعدام الشعور بالتقدير والفساد الذى أزكمت روائحه الأنوف الحقيقى منه والمشاع والذى طال مؤسسات كانت رمزا للوطن ودليل عافيته ومصدر طمأنينة الإنسان أقول هذا الشعور ولد لنا ثقافة الهبش والخطف

والتهليب دون معاناة من إحساس بالذنب أو ترقب لساعة حساب

coca

تؤكد أن النوازع الشريرة موجودة عند الكل وإن ده مش خلل ده شيء طبيعي أن بعض الناس يمكن أن يعرض لهم ذلك ثم يتوبون

أوافق ولكن ما أستغربه ليس الخطأ في الذنوب أستنكر الخطأ في حقوق الآخرين

صيد الخاطر

ربنا ستر يا محمد والحمد لله

هو اولا غياب الايمان عن نفوس كثير من الناس
وهذا يؤدي طبعها الى عدم القناعة بماا رزق الله تعالى
وبالتالي يؤدي الى الجشع والجشع بدوره يجعلك تتلهف وراء كل قرش يأتيك أو بامكانك أن تحصل عليه من اي طريق حلال ام حرام
يضا من الاسباب حالة الضنك الشديد اقتصاديا والبطالة التي يعيشها الناس
اما المعالجة
فمن رايي يكون ذلك برفع قيمة الحرام في نفوس الناس
وكيف انه اذا وقع في الحرام يكون قد عرض نفسه لباب من ابواب جهنم

عدى النهار

تحولوا فى لحظة ظهور الفرصة ولم يجدوا ما يردعهم سواء كان من داخل أنفسهم أو من خلال قانون يطبق على الجميع
لايمكن تصور مجتمع يعيش حياة سوية بدون قانون ينظم حياة أفراده. أنا لا أفترض السؤ فى البشر قبل أن يحدث لكن لكل شىء أصول والحرص واجب وفيه حماية لنفسى ولغيرى

العاشق....محمد على

أنت أنت يا محمد مشاركتك راااااااااااااائعة جدا
أنا بقى بعد إذنك لا ممكن أغلط الغلطة دي بعون الله عشان أخد دروس من هذا النوع كثيرا
حقيقة يا محمد كانت هذه التدوينة أعددتها كمقدمة للتدوينة التالية تابع معايا

محمد مارو

يا محمد عمو مبارك مش هو اللي اداني العربية
رزقنيها ربي وأعانني
بس أتحداك انك تسيب مالك للناس تسرقه

عاشقه الفردوس

زوجتي حصل لها نفس الموقف واتسرق موبايلها أطفال فتحوا شنطتها وهي بتصلي

لو كل واحد عرف انه مراقب من قبل الله كانت الدنيا اتغيرت

allah-slave

أخي عبد الله جزاك الله خيرا لمشاركتك
لخلل في حاجتين .. نقص دين ونقص اخلاق
تركنا للامر بالمعروف والنهي عن المنكر
انسب طريقة للتعامل ( اعقلها وتوكل )
يعني برده الواحد يكون عينه في وسط راسه .. وبرضه منشكش في كل الناس والا مش هنعرف نعيش

الصارم الحاسم

طيب يا هندسة أنا جزمتي اتسرقت رجعت البيت لبست القديمة أما انت فأسفا عليك
حاليا أنا باحط الحذاء بين رجلي واللي يزعل يزعل بعد ما اكتشتفت إني بادفع بمعدل 2 جنيه يوميا لحرامية الأحذية لمدة 10 سنوات

من القلب

حرص و حرص و حرص قبل ما تخون
انت ذكرت في مدونتك مثال لرجل سرق كلية مراته يلا هو ده آخر زمن!!

الطائر الحزين

لا أنا بقى مش يخصني الحرامي بيسرق ليه لأن فيه ناس محتاجة وبرضه مش بتسرق وبرضه ربنا بيرزقهم
أنا حاليا يهمني أن أنبه للحذر


أحمد الدرعه

اعتقد ان الخلل ناتج أساسا بسبب البعد عن الله فكل واحد من هؤلاء عنده قصور في فهم قضيه الرزق فكل واحد فاكر انه هو اللي بياكل نفسه وانه لازم يتصرف بدماغه عشان يعرف يعيش فمع اول ضائقه ماليه يحدث التحول نتيجه الخوف من

الفقر او الخوف من انه تفوته فرصه -حلال كانت ام حرام مش مهم-

عابر سبيل

منور يا أستاذ
حقيقة أنا مشهور عني أني أركز على الجانب الخير في الناس ولكن هذه النقطة من النقاط التي لابد من التوازن فيها وألا يعيش الإنسان مفترضا حسن النية في كل الناس وبعدين يتلسع من كل من هب ودب

appy

أستاذة آبي أضم صوتي لصوتك إن فيه ناس محتاجة ومع ذلك بتتقي الله

امام الجيل

أيوة يا محمد صح صح معايا وخلي عينيك في وسط راسك
فعلا غابة بجد كل واحد بيتناصح على التانى
هى المسالة خليط
فيه اللى دى عادته وبيستنى الفرصة المناسبة
وفيه اللى من الحالة الاقتصايدة الصعبة استحل مثل تلك الاعمال
بدافع الحاجة والعيشة الصعبة
وخد بالك من استحل دى
الناس بقت كييفة تحليل وتبرير مواقف

Anonymous همسة قلم

نعم الظلم من الأسباب التي تسبب روح الانتقام والعدوانية
أشرت إلى غياب الوازع الديني وتحول التدين إلى شعائر تعبدية فقط

ام البنات

طبعا القوانين دي مش مطلقة إن كل الرجال خائنون لكن الذي نستغربه هو التحولات نسأل الله العافية
جزاك الله خيرا للتنبيه لصيام عاشوراء
خلي بالك البوست بتاعي ده مش يعتبر حزايني ده واقعي

L.G.

عارفه يا أستاذة لو اعرف أقله كنت قلت له حاجات تانية كثير
المشاكل والظلم تفرز حرامية

بنت من الاخوان

هههه
هي قعدت تحذرك واتسرقت هي
طب انا اتسرقت محفظتي في صلاة العيد

ammola

جزاك الله خيرا
الخلل...النفس الامارة بالسوء
العلاج..التعامل مع الناس بطريقة انه لايوجد حقائق مطلقة بين البشر فاتعامل على انه انسان يحمل الخير والشر وانا لااعلم ايهما سيظهر متى وان كان ذلك لايجب ان يؤدى بى الى اظهار التخوين فى تعاملاتى وانما احتفظ بهذه الفكرة فى قرارة

نفسى واظهر الثقة حتى يتاكد لى اى الصفتين ستغلب .اعنى انه يجب ان يكون هناك نوعا من الثقة الحذرة

MerMaid

أهلا بيك يا أستاذة
أقتبس قولك علي المستوي الشخصي الخاص بية انا لوحدي: انا افترض الطيبة و اعطي الثقة لكل الاشخاص في حياتي ..لكن مع اول غلطة او اول موقف بسحب ثقتي منه

bos bos

الأفضل أن الواحد يتعامل مع الناس كويس ويكون فعلا كويس معاهم بس برضة يفترض سوء النية فى أى تصرف من التصرفات اللى بتحصل من الناس لأن للأسف الناس بقت سريعة التغير والتحول بطريقة مش طبيعية
يعنى من الأخر نحرص فى كل تعاملاتنا

Ahmed Al-Sabbagh

شكرا لمشاركتك الجميلة يا أحمد
وأنت أشرت إلى دور التربية الهام في ذلك
ولكن المشكلة لو افترضت حسن الظن في شخص لا تعرفه ولدغت منه


ابو اعصار

شرفتنا ونورتنا أخي الفاضل سعدت جدا بزيارتك
طبعا المشكلة في كل مكان وليست حكرا على مصر فقط

اجري على الله يقول...

استاذي الكريم وابو المهندسين وكبير المدونين وفاضح الحرميه والنشالين
استاذ عصفور المدينه ادامك الله مغردا
النبي صلى الله عليه وسلم لخص لنا الامر ببساطه في كلمتين-
-ان لم تستحي فافعل ماشئت- صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

الشاعر بن هلال

عصفور المدينة يقول...


أمــانــى

يعني أيضا يا أماني أنت تضيفين مشكلة السلبية من طرفنا في مقاومة هذا الواقع
وخاصة إذا كانت هذه السلبية تفرض علينا بالقوة القهرية

Gid-Do - جدو

شكرا لك يا جدو على مشاركتك الرائعة
وأنت أبرزت أهمية دور التربية في احترام حقوق الآخرين
وأيضا نفي العلاقة بين الحاجة وبين حالة الاستحلال اللي ماشية لأن فيه ناس محتاجة ولا تمد يدها لا بالتسول ولا بالسرقة


الفاتح الجعفري

تعيش وتاخذ غيرها يا أبوحميد والحذر فعلا واجب
:)

NIDAAL PAL

فعلا أخي محمد والمصيبة الأكبر أنهم ربما يبحثون عن مبرر ديني

محمد عبد المنعم

لابد فعلا من الدوام على النصجح والأمر بالمعروف وتنبيه الناس لاحترام الحقوق وحرمة حقوق الآخرين

خمسة فضفضة

أقتبس قولك
بس النماذج اللي زي دي بتخلي الواحد دايما يطبق سياسة سوء الظن ، وحرص ولا تخونش
وأقتبس تنبيهك لأهمية التربية
بارك الله فيك

EmY

هي مش متعة هي في السرقة أحيانا بيستمتعوا بالفهلوة

تائهة فى أرض الأحلام

آمين فيه حاجات رجعت لي برضه محفظتي بس من غير الفلوس
:)

فرنسا هانم

حلو أوي أهو انتي كدة في المعسكر بتاع نظرية التحول معايا

Gid-Do - جدو

جدو الرائع أشكرك لتلخيص وجهات نظر اشترك فيها كثيرون من المعلقين

نقص دين ونقص اخلاق

غياب الايمان عن نفوس كثير

الخلل في ان الناس سابت دين ربنا

الخلل في غياب الوازع الديني
المجتمع بالفعل يعاني من حالة غريبة وكأنه مجتمعان مختلفان تدين يزداد بشكل قوي جداً ويقابله وربما في نفس الشخص على فكرة فساد قوي جداً

رأي جدو وآخرون منهم أنا
أهمية التربية على عصمة المال واحترام حقوق الآخرين

وانا ـ جدو ـ مصر على ان التربية فى البيت هى الاساس ـ

يضيف جدو
انا عارف ان كل القيم جاية من الدين ولكن مش كل واحد عندة قيم لابد ان يكون متدين

وأوافق على قولك ياجدو ولكن في تربيتنا لأبنائنا لابد أن ننمي فيهم الرقابة الذاتية والتي تكون مرتبطة برقابة الله عزوجل لهم واطلاعه عليهم
والأخلاق التي تكون ليس منبعها الدين أحيانا كثيرة تكون عرضة للاهتزاز وأرى أحيانا كثيرة أمثلة على ذلك في مواقع الهاكرز حيث يكون احترام حقوق الملكية الفكرية دافعه القوانين فقط

ربما يفهم البعض كلمة التدين بمفهوم معين أو سمت معين والحقيقة ليست كذلك فالأصل فيمن ينتمي إلى دين أنه متدين مع اختلاف درجة التزامه بأخلاق وشعائر دينه
وهذه عندي تدوينة عليها سأنزلها قريبا إن شاء الله
ولكن المقصود هنا هو مراقبة العباد لربهم والذي هو خير زاد للأخلاق لأنه لحظتها يكون غير مرتبط بمقابل أو رؤية العباد لأخلاقك
طبعا من الأشياء التي تنمي احترام حقوق الآخرين أن يعلم الطفل أنه باحترامه لحقوق الآخرين سوف يحترم الآخرين حقوقه ولكن هذه لها إشكالية أنه قد يتعرض للصدمة
إذا تعرضت حقوقه للسلب وهو ما يحدث كثيرا أن يبرر بعض الناس أفعالهم بأنهم مظلومون
جدو لا تبخل علينا بالمناقشة فمناقشاتك تثري الموضوعات

الربان


أستاذي لا أستطيع أن أختصر تعليقك وإلا نقلته كله
شكرا لمشاركتك الجميلة والتي أيضا تنبه لدور التربية

Eman Eltaher

أهلا بك أستاذة في أول زيارة
أيوة يا أستاذة الموضوع ممكن يقلب ضحك أثناء سماع الأخبار ولكن عند حدوثها لك تكون الصدمة :)

د/اجدع بنوته

مرحبا دكتورة
نايس تعليق يا ابنتي
وخلي بالك من اللصوص المقنعين

مهندس مصري

ربنا يحفظك يا محمد احنا فاهمين دماغ بعض مش محتاج تعتذر
باقتبس كلامك
أنا بافترض دايماً حسن النية بس مع الحرص الدائم لحد ما أعرف اللي قدامي كويس يستاهل ثقتي و لا لأ
انما لو تعامل عابر مع ناس مجهولين يبقى الحرص أولى و أفضل


Jana

أقتبس
اما عن معاملتى مع اناس محتمل تحولهم...فالحيطة والحذر واجبان..مع اتباع وسيلة النصح غير المباشر ان امكن ذلك لعل وعسى يمنع ذلك تحولهم
وعن معاملة الناس بشكل عام اعتقد والله اعلم
انه يجب اتباع حسن النية وافتراض الطيبة الى ان يثبت العكس.او يحدث التحول.مع الحذر لتقليل الخسائر لأقصى حد ان حدث ....ولا ننسى التماس الاعذار اولا
أقول أيضا لا تبخلوا علينا بالتعليقات الطويلة أفرح بها جدا لأنها تثري الموضوع


الشاعر بن هلال

شكرا على القصيدة
:)
نعم أخي غياب خلق الحياء دفع الناس إلى ارتكاب المعاصي وعدم الخوف حتى إذا انكشف أمرهم لا يهمهم

وضـّاح يقول...

فين الخلل؟

الخلل من هذا النوع في الناس على وجهين

الأول : المتمرس .. وهو الذي اتخذ من الخيانة والسرقة وغيرهم طريقا فهو خلق يلازمه

الثاني : راكب الموجة .. وهو الذي انخفض معدل إيمانه في لحظة ظهور الوازع على السرقة أو الخيانة , بل ربما يكون هذا الشخص قد رفض رشوة سابقة أو عرض مغر ولكن جاءه هذه المرة وإيمانه ضعيف , وهذا ليس عذرا له فالمؤمن معرض للفتن , وواجب عليه دائما أن يحتاط من نفسه

وفي هذه الحالة غالبا ما يكون هناك سببا محركا للشخص , لأنه ليس هواية , فالنفس تجزع من الحرام ولكن الشهوة والحاجة تدفع الشخص إلى هذا الحرام الذي قد يفيق الشخص منها بعد ذلك ويشعر بالندم , والسرقة أو الزنى لغير المتمرس شهوة عارمة تنتهي بانتهاء الفعل المشبع لها

لذلك كان حديث الرسول صلى الله عليه وسلم : أيكون المؤمن كذا أو كذا وإجابته بالإيجاب .. فهو لم ينف عن الشخص لفظة الإيمان , مع أنه زاني أو سارق

ولكن لا ننسى حديث الإيمان يزيد وينقص , فلا يعقل أن يكون السارق مؤمن وغير السارق مؤمن بنفس الدرجة , وفي نفس المرتبة , ولكن هذا في مرتبة والآخر في مرتبة تسبقه


أفضل طريقة في التعامل مع الناس -من وجهة نظركم- في ضوء وجود الاحتمال ده؟

أظن أن هذه المقولة تكفي : المسلم كيِّس فَطِن، ليس بالخِب، ولا الخِب يخدعه

هل الأصوب التعامل مع الناس على افتراض الطيبة أو افتراض احتمال التحول؟

أنت قلت أنه تحول فكيف تجزم بأن كل الناس متحولين ؟؟
وكما أن الأصل في الأشياء الإباحة فالأصل في الإنسان براءة الذمة وصلاحها مالم يثبت العكس

ابوزياد الفاتح يقول...

امسك حراااااااااااااااااااامى
حرااااامى
ايه ياعم عصفور
ما تمسك الحرامى ياعم

اذا كان رئيس الجمهوريه بالسرقة بادء
فشيمة الشعب
النصب
ولا ايه؟؟

شقاوة شعب يقول...

اعتقد ان الناس دى مش بيكونوا اساسا حرامية ...
لكن عشان مافيش ضمير ومافيش وازع دينى موجود فلو جتلهم الفرصة انهم يعملوا اى حاجة غلط هيعملوها بسهولة
يعنى لو لاقى حاجة مش بتاعته مش هيتردد انه ياخدها ويمشى
طبعا هنا مش بنتكلم عن الحرامية اللى بيسرقوا الاحذية من المساجد .. لان دول شغلتهم كدة

وانا مع تطبيق المثل القائل حرص ولا تخون
وربنا الحافظ

تحياتى
شيماء

Mohamed A. Ghaffar يقول...

الخلل هو غياب الوازع الداخلى مع ضعف وندرة الردع الخارجى

اما الحل فهو أتباع
مسودة ابى فى التعامل مع الأخرين الا وهى ان الكل سيئ إلى ان يثبت العكس

او مسودتى وهى الحرص المناسب مع عدم الحزن ان انضحك عليك

Khalifa Abozaid يقول...

جزاكم الله خيرا أ-عصفور
والله انا كمان حصللي موقف واتسرقت عجلتي من امام المسجد في رمضان في العشرة الاواخر وتقريباً واحنا بنصلي التهجد
فعلاً انا شايف ان الناس غاب عنده الوازع الديني اللي يخليهم يقفوا عند حدود الاسلام ..وده برضو بسبب الاوقاف بتاعتنا اللي لمؤاخذة معينة ناس والله الواحد قرف ومبقاش عارف يصلي الجمعة فين ؟؟؟؟ اللي يقوله يعيده بس يالللا
وسبب ثالث برضو هو الناس بقت جعانة وعاوزه تلتهم اي حاجة قدامها من اللي الحكومة برضو عاملاه فيهم وفي غلو الاسعار اللي احنا فيه ....
حسبنا الله ونعم الوكيل... وفي الاخر برضوا فيه ناس بتقول مينفعش نخرج على الحاكم ... حسبنا الله ونعم الوكيل... وجزاكم الله كل خيرٍ
أخو دكتور حر:خليفة

مهندس مصري يقول...

لك تاج عندي يا هندسة
تعال خده
:)

الفجر قادم يقول...

الخلل فى أنه لا يسرق المؤمن حين يسرق وهو مؤمن ....قيس عليها بقى كل ماشبه من سلوكيات يرفضها الشرع والعرف .....الخلل فى تربية أعتمدت على كل حاجة الا إنها تعلم أبنها صحيح الدين والخوف من الله الرقيب

بنت أبيها يقول...

يااااه اذا بحثت عن اسباب الخلل لوجدتها كثيرة

خلل دينى واخلاقى
خلل اقتصادى وزيادة مستمرة فى الاسعا
خلل اعلامى يصور المدمن والمخمور والسارق بطل فيلم وتحقق افلامه اعلى الايرادات
خلل اجتماعى .. فمن يرى منكر .. يقول وانا مالى ولا يحاول ان يغير
خلل اسرى .. كل يوم يضعف دور الاسرة فى التربية .. الى ان اقتربت فى الانعدام
خلل فى الصحبة .. فالبشر الان يساعدون بعض على كل ما هو فاسد

وكتير لو قعدت تفكر وتحصى

لكن بجد مش ينفع ننتقد ونشجب ونقول لو الاخلاق ترجع لو الوازع ادينى يرجع

احنا لازم ناخد خطوة لقدام

واحنا كتير مش قليلين

لو كل واحد فينا اثر فى مكانه ... ازاى

هيشوف منكر .. مش هيسكت

هيشوف محتاج .. هيساعده مش هيطنش

هيشوف احتكار فى سلعة فى مخبز .. مش هيسكت

هيتناقش .. هيتحاور .. هيغير فكر

كده ممكن نعمل حاجة

محمد الجرايحى يقول...

قال الإمام ( على ) كرم الله وجهه:لوكان الفقر رجلاً لقتلته.

وهناك أخى : قلة الوازع الدينى ..وعدم الرضا...

واختفاء قيمة إيمانية رائعة : الإيثار

قلما من يعرفها الآن ...

أخوك
محمد

Ahmed Essawy يقول...

حرص ولا تخونش

Maha يقول...

حضرتك فكرتني بجملة عبقرية لد. أحمد خالد توفيق وهو كاتب مشهور بين فئات الشباب .. قال (ليس نصا لكن على ما أتذكر) : إن الواحد ممكن يفتكر نفسه شريف عفيف .. حتى يأتي الإختبار العملي في الحياة .. هنا يثبت ذلك أو ينتفي

فيه ناس فعلا مش راسخة في نفوسهم الأخلاق فمع أول فرصة بيظهر معدنهم الحقيقي

.. نفسي أفتكر في أي روياة قرأت الجزء ده عشان اقتبسه .. كانت فقرة مرتبة ثرية :)