المشاركات الشائعة

الجمعة، مارس 28، 2008

وتشتكي إلى الله

دائما ما تلح علي هذه الفكرة هل الإنسان الذي يشكو من حاله عندما تلم به ضائقة أو مجموعة من الضوائق مجتمعة هل هو يستريح ؟
هل الشكوى مريحة للنفس؟
كثيرا ما أرى من يشكو ومن يستمعه يتبادلان القول :
نعم أنا أيضا عندي مشكلة كذا .....أو نعم لقد حدث لي مثل هذا من قبل

للناس في هذا الأمر شئون

بعض الناس يؤثر عدم البوح والشكوى ويحب أن يظهر دائما قويا معافى ويكتم في نفسه ويحب أن يكون هو من يكفكف جراح الآخرين وآلامهم هؤلاء الآخرون يرونه معافى قويا ضاحكا أو على الأقل باسما ولا يشتكي إلا إلى الله.

بعض الناس يرون أنفسهم أشد الناس بلاء ثم إن أحدهم يقلل من بلاء من حوله إلى بلائه وقد حدث أمامي كثيرا تقول لأحدهم : فلان مصاب بالبلاء الفلاني يقول لك أنا أشد منه بلاء أو كلنا مبتلون ثم إذا فلان هذا يموت أو يدخل في سكرات الموت ولازال الأول يرى أنه أشد بلاء.

وبعضهم يتقن فن الشكوى حتى وإن كان معافى حتى إنك تمل من سماع حديثه وربما يكون مبتلى في بعض الأحيان وأنت لا تتعاطف معه من كثرة ما مللت شكواه.

هل الشكوى مرض وإدمان أم أنها علاج وراحة؟

عندما أتتبع أحوال الأنبياء والصالحين أجد
إنما أشكو بثي وحزني إلى الله
أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين
قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله
وقيل لأحمد بن حنبل : كيف تجدك ؟ فقال : أنا بعين الله

لا أرى الشكوى إلا إلى الله وأرى عاقبة هذه الشكوى الإغاثة من الله

أما عباد الله الذين لا يحسنون الشكوى للخلق ويأنفون منها فتزيد معاناتهم من هؤلاء الذين يتقنون فن اللوم ولا يعرفون التماس الأعذار
بل إن هؤلاء الذين لا يشتكون يحاول أحدهم أن يتذكر كم مر عليه من المصائب فلا يتذكر.. يريد أن يعتذر بها فلا يحسن ذلك لأنه لا يحتفظ بذكريات البلاءات من شدة رجائه الثواب من الله وأحيانا يريد أن يعتذر فلا يرى معقولا أن أحدا سيصدقه أن مر به كل هذا وخاصة أن الناس تعودت ألا تسمع شكوى المشتكي رغم إصرارهم الدائم أن يشتكوا وأن يجدوا من يسمع لهم.

أيضا أعداء الشكوى يعانون ممن يلومونهم لعدم شكواهم ويقولون لهم لماذا لا تشركوننا في همومكم
ولكنهم عرفوا من خلال التجارب أن بعض هؤلاء يريد أن يسمع ليتسلى .

رأيت الذين يتلذذون بالشكوى كثيرا يقعدون عن العمل وأحيانا يخرجون من الشكوى من الحال إلى الشكوى من الله عزوجل
وأحيانا أخرى يخرجون إلى الحسد وأحيانا أخرى يلجئون إلى "لو" التي هي مفتاح لعمل الشيطان.

شكوت وما الشكوى لمثلي عادة ولكن تفيض النفس عند امتلائها


الأربعاء، مارس 19، 2008

اللهم صل على محمد

الحمد لله وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
جاءنا هذا الواجب من مدونة نور الحياة بالاشتراك مع مدونة نسيم الجنة
=========
لو سألك غير مسلم عن نبي الإسلام بماذا ستجيبه في سطور ؟
وبعيدا عن العاطفية وعن العمومية في الإجابات أنوه إلى نقطة هامة أن
- دعوة غير المسلمين إلى الإسلام أو تعريفهم به هو تخصص وليس يصلح له كل أحد
- للإجابة على السؤال أقول إن السطور التي ينبغي أن تكتب للتعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم لغير المسلمين هي متغيرة حسب حال الشخص المخاطب لأننا لو تأملنا حال من دخلوا في الإسلام من غير المسلمين وأسبابهم في ذلك ستجد تنوعا عجيبا وهذه هي طبيعة الإسلام وحياة النبي صلى الله عليه وسلم متنوعة شاملة فيها الرجل القوي الرقيق البكاء الخاشع الصادق الأمين الإداري القائد الزوج الحنون الناجح الصديق الأب الشفيق الحاكم المتواضع الفاتح المنتصر القوي في مواقف الهزيمة والابتلاء الفصيح البليغ ووو.....كيف يستطيع عاجز البيان أن يصف من وصُفه وخلقُه القرآن ؟ صلى الله عليه وسلم
فالخلاصة أن لكل طالب صفة كمال تعجبه سيجدها في النبي صلى الله عليه وسلم فالخطاب على قدر ما يفتقده المستمع وليس خطابا عاما قد يسمعه أحدهم فلا يجد فيه ما يبحث عنه.


لو أتيحت لك الفرصة لرؤية النبي صلي الله عليه وسلم
اللهم آمين
في أي مكان تريد أن تقابله ؟
عند الحوض
مالذي ستخبره به ؟
أحبك في الله آمنت بك وصدقتك وأحببتك ولم أرك وجزاك الله خيرا
وماذا ستطلب منه ؟
قد وجدت ما أخبرتنا حقا وصدقا وآمنت بك وصبرت حتى ألقاك على الحوض فاسقني جزاك الله خيرا

اذكر مقولة قالها النبي صلي الله عليه وسلم لصحابي تمنيت لو كان قالها لك ؟
قم يا حذيفة
في غزوة الأحزاب كان خوف شديد وطلب رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يذهب أحد فيأتي بخبر القوم

قال حذيفة لقد رأيتنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الأحزاب وأخذتنا ريح شديدة وقر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا رجل يأتيني بخبر القوم جعله الله معي يوم القيامة فسكتنا فلم يجبه منا أحد ثم قال ألا رجل يأتينا بخبر القوم جعله الله معي يوم القيامة فسكتنا فلم يجبه منا أحد ثم قال ألا رجل يأتينا بخبر القوم جعله الله معي يوم القيامة فسكتنا فلم يجبه منا أحد فقال قم يا حذيفة فأتنا بخبر القوم فلم أجد بدا إذ دعاني باسمي أن أقوم

إلى آخر الحديث رواه مسلم ولكن ثقة النبي صلى الله عليه وسلم بحذيفة واختياره له باسمه شرف عظيم نغبطه عليه رضي الله عنه
ومن الألفاظ الحبيبة إلى قلبي أيضا في نفس الحديث قوله صلى الله عليه وسلم لحذيفة بعد عودته ونومه
قم يا نومان
اذكر أحب حديث لرسول الله صلي الله عليه وسلم إلى قلبك ؟

إن المقسطين عند الله على منابر من نور عن يمين الرحمن عز و جل وكلتا يديه يمين الذين يعدلون في حكمهم وأهليهم وما ولوا

والحديث القدسي :يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي

كيف تعرفت على سيرة الرسول صلي الله عليه سلم ؟ "ما هو المصدر"

ليس مصدرا واحدا ولكن كل ما حولنا ولله الحمد يعلمنا سيرته صلى الله عليه وسلم القرآن والسنة هي سيرته وليست كتب السيرة فقط .
اقتداء العلماء به واجتهادهم فالفقه يعلمنا سيرته التفسير يعلمنا سيرته الأصول حافلة بسيرته أي ارتباط لنا بديننا يعلمنا سيرته صلى الله عليه وسلم
وإن كنت أحب أن أذكر كما ذكر من أجابوا كتاب الرحيق المختوم جزى الله خيرا مؤلفه

اذكر صفة تدل على عظيم خلقه صلي الله عليه وسلم والاستدلال عليها بموقف ما ؟
أيضا كما أجبت عن سؤال وصفه صلى الله عليه وسلم هذا إنسان عظيم شامل فيه كل صفات الكمال البشرية
انظر إليه صلى الله عليه وسلم حينما خير نساءه بينه والدار الآخرة وبين زينة الدنيا فخير عائشة فاختارته ثم طلبت ألا يخبر أحدا بما اختارت عائشة تريد أن يكون الاختبار للبقية حقيقيا فقال :لا تسألني امرأة منهن الا اخبرتها ان الله لم يبعثنى معنتا ولكن بعثنى معلما ميسرا.

انظر حين يسمع الصحابة صوتا فيخرجون ليستطلعوا الصوت فيجدونه راجعا -ليس ذاهبا- أي رجل هذا أي شجاع هذا صلى الله عليه وسلم
والفرس الذي ذهب عليه ليس مسرجا

انظر لفعله مع الجاهلين والمخطئين صلى الله عليه وسلم بل وشفقته بالمنافقين بل وشديد رغبته أن يهتدي الكافرون وأهل الكتاب حتى يذكر ربه ذلك : لعلك باخع نفسك ألا يكونوا مؤمنين
انظر إليه كيف يتعامل معه الأعراب وكيف يكون حليما معهم يقول الرجل يا محمد بصوت غليظ قيرد عليه هاؤم بنحو من صوته -يعني مداعبا-
انظر إليه وسط أصحابه في حفر الخندق يربط حجرين على بطنه من الجوع
انظر إليه يدخل الداخل عليه فلا يميزه ويقول أيكم محمد
انظر إليه يشهر الرجل عليه سيفا ويقول من يمنعك مني فلا يهتز ويقول :الله

ما تكلم أحد عنه صلى الله عليه وسلم إلا وفي كلامه إجابة على هذا السؤال وصفه ربه إنك لعلى خلق عظيم .. الله العظيم سبحانه يصف شيئا بأنه عظيم فما بالكم بهذا الشيء.

هل هناك تأثير لرسول الله صلي الله عليه وسلم على "شخصيتك أو حياتك أو بيتك "
إذا كانت الإجابة نعم فاذكر مثالاً واحداً لكل منهم ؟

الحبيب صلى الله عليه وسلم هو الهدف والبوصلة وهو مثال الكمال البشري الذي ننشده في كل جوانب حياتنا صلى الله عليه وسلم
لا تعرضن بذكرنا مع ذكرهم ....ليس الصحيح إذا مشى كالمقعد
أستحيي من الله أن أجيب على هذا السؤال ولكنه صلى الله عليه وسلم هو قدوتنا في كل نواحي حياتنا -نزعم ذلك - ففي كل لحظة وكل مجال وكل تخصص أخلاقه هدف نقصر دون الوصول إليه ونسعى للتشبه به ويمثل أمامنا في كل حال من حياتنا ماذا كان حاله صلى الله عليه وسلم في مثل هذا الأمر ماذا لو كان معنا ماذا لو رأى عملك هذا ماذا لو سألته عن هذا الفعل أو ذاك الرأي أو هذا التصرف فاللهم لا تحاسبنا بما علمنا وعاملنا بعفوك فيما عملنا.
هو حاضر صلى الله عليه وسلم في ذهننا دائما لو فرضنا أن الله سبحانه أرسل الوحي إلينا دون رسول يعيش هذا الوحي وهذه الأوامر لما استطاع أحد أن يلتزم بهذه الأفعال لقد كانت صفاته صلى الله عليه وسلم وأفعاله هي التأويل للشرع في كل لحظة من حياته وههنا لدينا كنز وافر من المثل العليا التي جسدها صلى الله عليه وسلم واستطاع أصحابه بل واستطاع خلائق كثيرون من الصالحين أن يتشبهوا به في كثير من ذلك وهذا من كمال حكمة الله سبحانه وتعالى وحجته على خلقه وجميل صنعه سبحانه لنا.

وأختم بأن من نعم الله علينا سبحانه وتعالى أن شرع لنا الصلاة والسلام على النبي صلى الله عليه وسلم ويثيبنا عليها بأن يصلي علينا سبحانه
فهلموا إلى رب يمن بالخير ويثيب عليه الجزيل.

الثلاثاء، مارس 11، 2008

خفيف خفيف

يموت يوم يموت ليس عليه حقوق لأحد ليس عليه دين لأحد

لا يتذكر يوما مر عليه وقد احتقن أحدهم غيظا منه ربما يكون أحدهم يحسده لكنه لا يحتقن منه غيظا وحين يعامله لا يملك إلا أن يعامله بالحسنى

يحب الخير للناس يبهجه أكثر ما يبهجه ابتسامة المبتسمين ويحب سعادة الآخرين حتى إنه يرى أحدهم يأكل بتلذذ فيدعو له يرى أحدهم مبتسما فيدعو له يرى أحدهم يبني فيقف فيدعو له أن يتم الله عليه ويبارك له وربما صاحب المبنى نائم في بيته.

ربما سبب مشاكل للآخرين ولكنها ليست من المشاكل العظام التي تترك الحليم حيران وتجعل كل من حوله مهموما
مشاكله حلها غالبا أنت أخطأت في كذا لو سمحت اعتذر آسف وكثيرا ما يكتشف الآخرون ولو بعد حين أنه كان على صواب وأنه ما أراد إلا الخير لهم

حتى الذين يغلظ عليهم في وقت غلظته يحبونه ويعلمون كيف هو شفيق بهم حريص على الحق والإنصاف.

لم يمد يد العون لظالم لم يترك أحدا يظلم أحدا وهو قادر على رد الظلم لم يقل أبدا لنفسه "وانت مالك"

يقصر في حق ربه أحيانا ولكنه يعرف أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ به فيسارع إلى استغفاره.

ربما يتحقق حلمه قبل أن يموت وربما لا يتحقق أن يتعلم الناس الإنصاف وقيمة الحقوق وقيمة دعوة المظلوم عند رب العالمين لكنه يكفيه شرفا أنه ملأ حياته بذلك الإنصاف والتجافي عن المظالم.

ربما لم يحسن التملق وتنميق الكلمات لكنه نجح أن يصل مكنون قلبه إلى الجميع بالأفعال قبل الكلمات بمواقف الإنصاف قبل تقبيل الأيادي والوجنات.


الخميس، مارس 06، 2008

الإنسان والمدونة

كنت قد طرحت استفتاء للرأي حول إمكانية أن يغير الإنسان رأيه وفقا لموضوع قرأه في مدونة.
تغيير رأي الإنسان في موضوع بسبب مقال مطول أو كتاب أو مناقشة هو أمر شديد الاحتمال.
أما أن يغير رأيه في موضوع نتيجة لما يقرؤه في عجالة بسيطة مختصرة فهو أمر -أكيد- يتوقف على عوامل كثيرة ويتطلب وسائل إقناع كثيرة ويتطلب تفاعلا أو أن ينجح الكاتب في أن يحفر سطح الموضوع أو يخدش هذا السطح بحيث يدفع الإنسان إلى البحث أو تأكيد المعطيات التي تثبت الفكرة لديه أو تغييرها.

وهذا يتوقف على سعي الإنسان ورغبته الدائمة في تصحيح وجهة نظره ورغبته الدائمة في الوصول إلى الحق سواء أو وفق إليه أو لم يوفق وهذا كفيل أن يجري الله أجره وأن يثيبه عليه.

أما إذا كان الانسان من هذا النوع الذي يرفض أصلا أن ينتبه إلى هذه المنبهات البسيطة ولديه مجموعة محددة من الثوابت التي لا تقبل التغيير سواء وصل إليها عن اقتناع أو حجة ودليل ومنطق أو بدون ذلك المنطق سواء كانت موروثات أو تقليد لغيره أو تعصب له أو عادات أو طباع أو ميل قلبي أو هوى أو شهوة

عدم رغبة ذلك الإنسان في مناقشة أفكاره مع نفسه أو تغييرها وهو مايدفعه دوما للدفاع عنها باستماتة وخاصة وأنه ليس معه صك أنه يملك الحق المطلق في كل الأمور.

وأرى أن هناك قضايا تتوافر عليها الشواهد بكثرة وتدفع الإنسان أن يضع بعض علامات الاستفهام حولها وأن يعيد تقييم موقفه منها ثم هو لا يفعل هذا ولا شك طبع يحتاج إلى تغيير وخاصة إذا سمعناه صباح مساء يردد قبوله وانحيازه للحق أينما كان وإنصافه واعتداله ومرونته.

لمن يكتب الكاتبون وقد ورد تعليق يسأل هذا السؤال ربما يكون ما يكتبه الكاتبون عاديا ونعرفه جميعا ولكن خلف كل منا أشخاص ونحن ننطلق في الحياة بأفكارنا ولابد أن نكون فاعلين ومؤثرين وناقلين لأفكارنا للآخرين ولسنا نعيش خلف لوحات المفاتيح فقط وإذا تعاملنا مع الناس نتعامل بمنطق آخر وعقلية أخرى ومفاهيم أخرى وهي عقلية الصراع الذي يحكم معاملات البشر لابد أن نصطحب معنا قناعاتنا وهمومنا ورغبتنا في الإصلاح والتغيير وأن يكون ذلك هما دائما وسلوكا واحتساب الأجر في ذلك دائما مصاحبا لنا لأن الله لا يمحو السيء بالسيء .

مدونتي لا أضع فيها المنقولات ولكن أضع خلاصة ما وصلت إليه من أفكار وخبرات وأضع فيها ما يصلح أن يكون عاما
وينبغي أن تكون المدونة هي انعكاس لشخصياتنا ومعارفنا ورغباتنا وأن تنعكس صورة حياتنا فيها.
من كان لديه خبرة في أمر ما يطرحه ويشارك الآخرين به .... لا أحب أن تكون مدونتي هي مجرد فضفضات أو تناوب بين الاعتذارات والشكوى تأخرت عليكم أعتذر إليكم سأعود إليكم انتظروني ... لكن كتاباتنا وحياتنا هي صورة شخصية لنا
كل منا شخص حقيقي يتعامل مع أشخاص حقيقيين .
ننتقي الألفاظ كما ننتقيها في حياتنا ونأخذ المواقف كما نأخذها في حياتنا وهذا ينبهنا إلى نقطة هامة وكثيرا تحدث :
نتعامل مع نختلف معهم في الانترنت تسمح لنا أنفسنا أن نقول مالايقال أو أن نفعل مالا نفعل في عالمنا الحقيقي وأن نسخر مالا نسخر وأو نسب مالا نسب ولا يمكننا أن نفعل ذلك في الواقع لأن روح المصلحة تحكمنا في الواقع بل ونبقي كثيرا على شعرة معاوية بيننا وبين الناس بل ربما يحكمنا الخوف من عاقبة الأفعال ومردود اجتراح أحاسيس الآخرين بل وقد نراعي تأليف قلوب الناس بل قد نستحيي والله أحق أن يستحيا منه.

أتجنب النقل لا أزعم أنني أتجنب ذلك لغزارة أو وفرة ما أكتب ولكن أنني في اليوم الذي لا أجد ما أقوله فلن ألجأ إلى النقل وذلك لأن النقل هو حشو أما أن نطرح فكرة ونتحاور حولها فهذا يثري الفكر أما النقل المجرد فإنه يمكن الإشاة إلى النصوص في أماكنها

أيضا لا أعلق على المنقول إلا إذا أثار الناقل فكرة وطلب المشاركة وكان هو أحد المشاركين
وليست هذه المدونات ساحات لتناقل الأخبار والصور الإخبارية لا يعجبني وهذا تفضيل شخصي لا يعجبني أن يكون الواقع مشينا ومؤلما أو حتى مبهجا -يارب- ونراه جميعا ونعيشه ثم نجتره ونجلس نحكيه أما أن نتناوله بطريقة إبداعية أو نخرج النصائح والتنبيهات أو مكامن الحكمة أو حتى مكامن المؤامرات الخفية والغموض
لا يعقل أبدا أن تحدث مجزرة ونرى جميعا صورها في الإعلام ثم يخرج كل منا ينقلها ونتداولها ثم فجأة نجد الجميع يطرح نفس الطرح مع اختلاف الألفاظ أو بدون اختلاف.
لم أستسغ أن نخرج جميعا بمناسبة الرسوم المسيئة نعدد خصال النبي صلى الله عليه وسلم أو محاسنه ونتحدث عنهم وهكذ أحس أن الأمور تحولت إلى دار للمناسبات والتعازي والتهاني وقس على ذلك ما هو أقل وأهون من ذلك مثل عيد الحب وعيد الأم ومولد النبي وهلم جرا.
لابد أن يكون الطرح إيجابيا يضيف قيمة إلى الحدث .

طرحت استفتاء آخر لآراء رواد المدونة حول تصنيفهم لهذه المدونة
وكان هذا الاستفتاء بمثابة اثنين في واحد وهو مالم ينتبه له الكثيرون .
ربما بخل البعض في التقييم في جانب التقدير ولكن الذين اهتموا قد أعطوا انطباعا ممتازا
المضحك في الأمر أنني كنت مهتما جدا بهذا الاستفتاء فكنت أراقبه دائما فوجدت عدد المصوتين زاد واحدا بينما هذا الصوت اختار(متوسطة وسيئة) فعفا الله عن صاحب الصوت العابث.
وقد كنت أتطلع كثيرا أن أرى عدد الذين سيختارون سيئة لأني كنت أحب أن أعرف كم ممن لا يوافقونني يأتون إلى هنا.
كما كنت في الاستفتاء الأول أتشوق لرؤية عدد الذين سيقولون لم ولن يحدث.

كاتب هذه السطور سلفي وربما يعرف الجميع ذلك وربما لا يعرف البعض حيث أن الذين صنفوها لم يصنفوها على أنها سلفية وإن كانوا يقصدون أن الشخص غير المدونة فإنني أكرر أن المدونة انعكاس الشخص فهذه هي سلفيتي أو هذه هي السلفية التي أعرفها السلفية للحياة السلفية ي التنوع ومحاولة الشمولية السلفية في الإيجابية السلفية في حمل هموم الأمة السلفية في الحوار السلفية في إحسان الظن بالمسلمين السلفية في الأخوة والوحدة السلفية في محبة جميع المسلمين السلفية في رؤية جوانب الخير التي عند الناس السلفية التي يعرفها جميع أهل السنة الذين ينتمون جميعا إلى مرجعية الكتاب والسنة والذين ينتمون إلى خيرية الصحابة والتابعين وتابعيهم ومحبتهم والاقتداء بهم سلفية المنهج وعصرية المواجهة سلفية الإيمان وفقه الواقع والانطلاق نحو العمل للإسلام وخدمته ما استطعت مع الإيمان بأنه لا يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها من الإيمان والعمل الصالح والاعتصام بحبل الله جميعا.

هذه المدونة ليست مدونة دينية أعني ليست دينية فقط ولكنها انعكاس كما أكرر للإنسان هذا الإنسان يعمل هذا الإنسان يحس يتعرض لمواقف يكتسب خبرات هذا الإنسان يعمل ولديه خبرة في مجال تخصص معين هذا الإنسان يقرأ القرآن ويحبه وترد عليه خواطر فيه هذا الإنسان يقرأ السنة وترد عليه خواطر فيها هذا الإنسان له هوايات هذا الإنسان يعرف البشر هذا الإنسان يحب الخير للناس ويرغب في أن يقدم لهم ما يستطيع هذا الإنسان يحزن وتصيبه الهموم هذا الإنسان يكتب


الأحد، مارس 02، 2008

متصفح FireFox

فاير فوكس

متصفح رائع يغنيك تماما عن كثير من المشاكل التي يتسبب فيها انترنت إكسبلورر بتعقيداته

هاهانا بعض الخصائص الرائعة في فايرفوكس ربما تكون موجودة هنا أو هناك أو حتى في الانترنت إكسبلورر ولكن............

حتى بعض الخصائص ميكروسوفت حاولت تضيفها إلى الإكسبلورر (أيضا ولكن................)

بداية يمكنك تحميله من هنا صغير الحجم

ويمكن أخذ نسخة Portable متنقلة بحيث يمكن وضعها على فلاش وتشغيلها من أي مكان مع حفظ تفضيلاتك الشخصية عليها

النسخة المحمولة من هنا

أول خاصية أحبها جدا هي خاصية البحث داخل الصفحة




بعد ما تضغط CTRL-F تكتب في عنصر البحث أسفل الشاشة ويتم التنقل تلقائيا معك ويمكنك تعليم كافة الكلمات التي تحقق البحث

خاصية التكبير والتصغير للصفحة (وهي متاحة في إكسبلورر 7)

CTRL مع +

CTRL مع –

خاصية التحكم في كلمات السر المحفوظة (ميزة وعيب)



من قائمة Tools-Options

ويمكنك عمل كلمة سر رئيسية بحيث يتم حماية كلمات السر المخزنة لا يتم استرجاعها إلا ب Master Password

في نفس صفحة الخيارات السابقة يوجد الاختيار

Tell Me if the site I’m visiting is a suspected forgery

وهو يكتشف المواقع التي تحاول جمع معلومات من جهازك وهي من خصائص الحماية القوية والتي تعتبر ثغرة أيضا في متصفح آخر

وساعتها سيخرج لك هذا التحذير إذا زرت موقع مشكوك فيه



خاصية التحكم في محركات البحث



يمكنك إضافة محركات بحث مثل جوجل أو ويكيبديا أو غيرها ويمكن اختيار المحرك الافتراضي ثم الكتابة في عنصر البحث للبحث في الانترنت باستخدام المحرك الافتراضي

RSS

يظهر أيضا بجوار شريط العنوان رمز RSS بحيث يمكنك الاشتراك في قاريء الأخبار إذا كانت الصفحة تحتوي على عناوين للاشتراك مثل المدونات وشبكات الأخبار

ولإعداد الموقع الذي تستخدمه لمتابعة RSS استخدم القائمة

Tools-Options-Feeds



ويلاحظ أنني أستخدم جوجل ريدر كما هو مختار في الصورة

التدقيق اللغوي أثناء الكتابة



وهو يعمل أثناء تحرير أي نص مثل إيميل أو تعليق أو بيانات أثناء التصفح كما يمكن تثبيت اللغة العربية بحيث يتم التدقيق اللغوي لما تكتب بالعربية كما يمكن إضافة كلمات للقاموس

Tabs

يقوم فايرفوكس بفتح الصفحات داخل تبويبات مثلما هو موضح وبسهولة



ولفتح موقع جديد يمكن الضغط على

CTRL+T

أو

CTRL+N

ورغم أن الإكسبلورر أضاف هذه الخاصية إلا أنها لا تعمل دائما ولا تعمل أيضا بمثل هذا التنظيم



وعند الضغط بالزر الأيمن في المساحة الخالية بجوار التبويبات يوجد الخيار

Undo Close Tab

وهو من الإمكانيات الجيدة لإعادة فتح آخر تبويب تم غلقه

كما يوجد إمكانيات أخرى مثل غلق جميع التبويبات وإبقاء واحدة وهكذا

- إذا كنت تتعامل مع موقع لا يدعم فايرفوكس ويعمل جيدا مع إكسبورر فيمكنك فتح الموقع وتحويل الإطار إلى وضع الإكسبلورر دون أن تحتاج لفتح الإكسبلورر

- وذلك من خلال الرمز



والذي يتغير إلى رمز الإكسبلورر

ولمطوري المواقع أو من يعدل في تصميم موقع يمكن تجربة شكل الموقع في المتصفحين بهذه السهولة

إمكانية حفظ الوضع الذي أعلقت المتصفح عليه

وذلك من خلال الضبط كما هو موضح من قائمة

Tools-Options



إمكانية الإضافات

وهذه الخاصية هي أهم ما يميز فايرفوكس إذ يمكنك الانتقاء من مجموعة ضخمة من الإضافات المجانية التي تزيد من إمكانيات المتصفح وتأتي بنكهات متعددة وفي كل الاتجاهات



ويمكنك التحكم في الإضافات الموجودة أو تحميل إضافات أخرى من القائمة



ومن خلال الرابط Get Extensions تنتقل إلى موقع الإضافات والتي تجدها مبوبة على الفئة ويتم تحميل أي إضافة تختارها بمنتهى السهولة

وأيضا يمكن تنزيل الثيمات والأشكال

https://addons.mozilla.org/en-US/firefox/browse/type:1/cat:all

مثلا يوجد إضافة لترجمة الصفحة اسمها Translator تقوم بترجمة الصفحة باستخدام Google Translator فورا

وأخرى مثلا اسمها VideoDownloader لتحميل الفيديو من المواقع إلى جهازك

وأخرى لمراقبة RSS ومتابعة آخر التحديثات من جوجل ريدر واسمهاGoogle Reader Watcher



واخرى لقفل الأكواد الضارة من المواقع واسمها NoScript

وأخرى للتحكم في الفلاشات والملفات التي يتم تشغيلها من المواقع واسمها AdBlock

وغيرها الكثير

والإضافات تعطي المتصفح إمكانيات لا محدودة

وباختصار وداعا لمشاكل الفيروسات والبرامج الضارة وإعادة تنزيل الويندوز وغيرها من المشاكل المرتبطة بوجود الإكسبلورر كجز من الويندوز وأيضا تعرضه الدائم للاختراق