الثلاثاء، مارس 13، 2007

أربعينية

بلغت بالتاريخ الميلادي أربعين سنة بالتمام والكمال والحقيقة أنني من مواليد 30 من ذي القعدة وهو يوم يأتي في بعض السنوات وبعضها لا يأتي ولكن بحساب جميع السنين سواء التي جاء فيها أم لم يأت فقد بلغت الأربعين في عام 1426 والفرق بين التقويمين كبير على مدى السنوات الكثيرة فرقت معي سنة وثلاثة أشهر تقريبا وبدون "كلفتة" فالمعتبر هو التقويم الهجري ذلك التقويم الذي سجل الكثير من الفلكيين الغربيين إعجابهم به (لا أستطيع نقل أقوالهم بمصادرها لأني غير متصل بالانترنت) قالوا أنه يعيد ضبط نفسه.
"إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر في كتاب الله يوم خلق السموات والأرض منها أربعة حرم ذلك الدين القيم" إذن عند الله هي اثناعشر ومنها أربعة حرم هي ذو القعدة وذوالحجة ومحرم (متصلة) ورجب مضر وحده وذلك هو الدين القيم.
اقرأ قول الله عزوجل "ولبثوا في كهفهم ثلاثمائة سنين وازدادوا تسعا" يعني قمرية لتكملة الثلاثمائة المعروفة عند أهل الكتاب فالمعتبر في العدد هو الهجري فتقدير الله سبحانه وتعالى للفترة التي مكثوها هو 309 وليس 300

ولكن بما أنني في التدوين الآن فلابد ألا تمر علي هذه المناسبة هكذا.
لا يمكن أن يمر بلوغ الأربعين هكذا بدون تذكر هذه الآية
"ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم في أصحاب الجنة وعد الصدق الذي كانوا يوعدون "
ليس كل البشر يولدون ويفطمون في هذه الفترة الثلاثين شهر ومثلها ليس كل من بلغ الأربعين يكون هذا حاله ولكن من كان هذا حاله فهو من أهل "أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا" وقد مضى من سيء عمله ما مضى
وقوله { وبلغ أربعين سنة } ذلك حين تكاملت حجة الله عليه وسير عنه جهالة شبابه و عرف الواجب لله من الحق في بر والديه
وقد قيل في تفسير قول الله عز وجل "أولم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير"
أن النذير هو الشيب فذكر عز وجل أن من بلغ أربعين فقد آن له أن يعلم مقدار نعم الله عليه وعلى والديه ويشكرها
وقد قال العلماء في تفسير الأشد أنه هو الحلم والعقل وليس القوة البدنية وقد بعث النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن أربعين سنة وروي أنه لم يبعث نبي إلا في سن الأربعين وقيل الأشد ما بين الثماني عشرة إلى الثلاثين والاستواء ما بين الثلاثين إلى الأربعين فإذا زاد على الأربعين أخذ في النقصان
والنعمة المشكورة هنا هي نعمة الهداية
وأصلح لي في ذريتي اجعلهم أبرارا لي مطيعين لك وفقهم لصالح أعمال ترضى بها عنهم { إني تبت إليك } قال ابن عباس : رجعت عن الأمر الذي كنت عليه { وإني من المسلمين } أي المخلصين بالتوحيد

وفي قوله عز وجل { ثم لتكونوا شيوخا } الشيخ من جاوز الأربعين سنة { ومنكم من يتوفى من قبل } أي من قبل الشيخوخة { ولتبلغوا أجلا مسمى } أي وقت الموت أو يوم القيامة { ولعلكم تعقلون } أي لكي تعقلوا توحيد ربكم وقدرته البالغة في خلقكم على هذه الأطوار المختلفة.
إذن هو منحنى متوافق مع السنن الكونية كل شيء يكتمل يأخذ في النقصان "الله الذي خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا وشيبة" أطوارمتعاقبة وقد تنقطع أي لا يلزم أن نمر بكل المراحل والمتبقي أقل مما مضى وهذا ليس تشاؤما ولكنه وصية ربي.
معدل أعمار هذه الأمة منخفض عن غيرها من الأمم وهذه الأمة يطلق أولا على من بعد بعثة النبي صلى الله عليه وسلم وأيضا على هذه الأمة الإسلامية وبعيدا عن انخفاض الخدمات الطبية واهتمام أفراد شعوبنا بصحتهم فمعدل حياة الغربيين أكبر من معدل العمر عندنا وعندهم مشكلة يناقشونها بين الحين والآخر هي سن التقاعد ولابد من رفعه لأن الأفراد يعيشون فترات طويلة تحت الضمان الاجتماعي ودون أن يكونوا منتجين.
بالنسبة لنا من بلغ سن الستين فقد أخذ كافة الفرص أما من قبله والكلام لك يا عصفور تذكر وأنب إلى ربك هذا هو اشدك وهو قمة المنحنى الذي سينزل بعده لا تتشاءم هكذا ولكن اعمل واجتهد لواجب وقتك واعرف نفسك واعرف ربك.

هناك 5 تعليقات:

أحمد الدرعه يقول...

بارك الله لك في باقي عمرك و غفر لك ما سبق :)
أنا أتممت عامي الثالث و العشرين بالأمس فقط, و أتمني لو كان لي عمر يصل للاربعين عاما ان اكون مثلك باذن الله.

غير معرف يقول...

الف مبروك يا عم ها أنت في بيت جديد وتدخل من عمرك في عام جديد وازيدك بشرى فقد سعد أيمن جاب الله بوصول عنوانك إليه وها أنا أبادر بالتهاني قبل أن يسبقني إليك بتعليق جديد
أمجد شلتوني

غير معرف يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
كل عام وانت الي الله اقرب
وعلي سنة الرسول اثبت

الدره يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
كل عام وانت الي الله اقرب

كل عام وانت عاي سنة رسولنا عليه الصلاة والسلام اثبت

خالد وليس بخالد يقول...

ياااه
40 عاما
ما شاء الله
اعتقد ان حضرتك يا -شيخنا-
اكبر مدون انا قابلته حتى الان

وبهذه المناسبة..يكون لقبك الجديد
الشيخ عصفور...ولو أنها مش ماشية مع بعضها
بكن....مجبر أخاك لا بطل

بارك الله لك في عمرك وولدك وأهلك ومالك
وجمعك بمن تحب في المكان الذي تحب...
والله تدوينة...طيبة...

جميل جدا جدا...ان اسمع كلاما ممن هو اكبر مني سنا...وأشعر ان في كلامه حب لله ولرسوله
وغيرة على دينه ومحارمه
لا تنسانا دائما من دعاءك
فانا صغير جدا بالنسبة لك....
عمري 23 ونصف
مازلت في جهل الشباب
أسأل الله ان يعيننا عليه
ولا تنسنا من صالح دعاءك فنحن في كربة
يا سيادة الشيخ