السبت، أغسطس 11، 2007

دعوة لمحاربة الإهدار

كنت عايز اتكلم من زمان عن موضوع الإهدار وخاصة في المياه وعندي كلام كثير مخنوق بس الفيديوهات كانت منفذ للي عايز أقوله هي بتتكلم عن نفسها

طبعا أنا لا أكتفي بتصوير الناس ولكن أحاول الإنكار قدر طاقتي ولذلك ركزت على أشياء في الغالب بيكون الشخص مأمور بفعل ذلك من جهة عمله زي الراجل حارس المدرسة اللي هي مدرسة نموذجية ويتم تصويرها دائما في التليفزيون بل شفت مناظر أفظع من ذلك في شركة المياه نفسها اللي هم على نهر جار يعني بس ماكنتش أقدر أصورها

الرسول عليه الصلاة والسلام يقول الناس شركاء في ثلاثة الماء والكلأ والنار يعني كلنا شركاء في هذا الماء وهو نفسه الرسول عليه الصلاة والسلام نهى اللي بياكل عن القران يعني مثلا واحد بياكل تمر من طبق مشترك وياخذ تمرتين مع بعض هو ده حال المسرف في استهلاك الماء
كثير من السلف فسروا قول الله عزوجل "ثم لتسئلن يومئذ عن النعيم" بالماء البارد مفسرين تانيين وسعوا مفهوم النعيم عن كدة بس نظرة بعض المفسرين للماء على كدة أكيد نتيجة إحساسهم بقيمة هذه النعمة زكي أن أهل النار يتمنوا أن يصلهم شيء من الماء

فاتورة المية مش هي معيار التوفير أو الدافع للمحافظة حمل الهم العام ومسئولية النعمة المفروض هي الدافع
هي الدافع إنك تقفل أي حنفية مفتوحة حتى لو كنت مش انت اللي حتدفع فاتورتها أو تقفل المية بين أعضاء الوضوء أو تفكر في أشياء بسيطة ممكن توفر بيها مية والنسبة عالية احسب انت بتتوضأ بأد إيه والهدر أد إيه

طيب توفرها لمين هي الحكومة ممكن تستخدمها استخدام سيء أو تبيعها مش موضوعنا دلوقت المهم أنا أعمل المسئولية اللي علي واللي عايز يشيل ذنب يشيله

ما هو الواجب على الحكومة توفير الماء النظيف ووو الخ أقول ولا يجرمنكم شنئان قوم على الا تعدلوا أكيد أكيد الهدر ده ظلم واحنا لازم نمتنع عنه واللي عايز يظلم بعد كدة له موضوع تاني بس لازم احنا نمتنع عن الظلم

الأوقات اللي بتضعف فيها المية هي الأوقات اللي بينبري فيها الأشاوس لرش المياه في الشوارع لتكييف الجو بل وشوف كمية المياه المهدرة في غسيل السيارات ومعظمها من مخزون المياه الجوفية

الرسول عليه الصلاة والسلام كان يتوضأ بالمد ويغتسل بالصاع إلى خمسة أمداد
يعني مقدار الماء الذي كان يستخدمه في الوضوء يساوي ملء الكفين ومقدار ماء الغسل يساوي هذا المقدار من أربعة إلى خمسة مرات
هل أنت تتصور هذا المقدار
المد يساوي حوالي نصف لتر يعني مقدار الوضوء نصف لتر أو 600 ملي يعني نصف زجاجة ماء
ومقدار الغسل اللي هو الاستحمام يعني وحدث ولا حرج عن الاستحمام مقداره يساوي 2 لتر إلى 3 لتر
طبعا البعض لا يتصور هذا المقدار ولكن إذا كان هناك شحة في الماء يعلم الجميع قيمة هذا المقدار كنا بنتوضأ في الجيش بهذا المقدار

واحد بياع ليمون قال لي حكمة قال الليمون لما بيغلا الناس بتشتري ربع كيلو وبيقضي برضه وكلامه ده كان يوم الليمون بعشرة جنيه
فتصور حال الناس اللي محرومة من المياه وتصور الحال لو استمر هذا الهدر

المسئولية في الموضوع ده مش لحظية يعني على مدار اليوم لازم الواحد يخلي باله من استهلاكه ومن المشاكل اللي ممكن تكون سبب في الهدر وإصلاح ما يحتاج إلى إصلاح من وصلات تتسبب في التسريب

مش عايز اتكلم عن حاجات اتكلم عنها إخوة وأخوات كثير في المدونات الأخرى من عزم الحكومة خصخصة المياه أو الاستخدام الغير مشروع لهذه المياه
كما هو معلوم الأمة والحكومة في طرفين ولا يعني تقصير أحد الطرفين ان يقوم الآخر بالتقصير ويقول ياكش تولع
لا إحنا بنقول ياكش تعمر ونحاول جاهدين الإصلاح

قبل كدة حصل خصخصة شبه كاملة للتليفونات وكان رد فعل كثير من الناس المحافظة في استخدام التليفون بعد ما كان المكالمة مدة مفتوحة ثم 3 دقائق أظن أصبحت بالدقيقة ومع ذلك قيمة فواتير ناس كثير من اللي كانوا بيتكلموا قلت طبعا اللي ماكانوش بيتكلموا فاتورتهم زادت
أنا مثلا فاتوتي قلت بمقدار ثلاثة أرباع يعني أصبحت الربع باتباع سياسة الترشيد

الهدر مش بس في المية في الكهرباء والبنزين باحزن جدا لما أشوف الأنوار مولعة في الشارع بالنهار حد شاف المنظر ده ولا هو في كوكبي بس
ساعات والله أكون طالع على السلم وأتجنب أشغل نور السلم لتوفير هذا القدر من الكهرباء أقول هو حيقعد وقت على ما يطفي والغرض إني أطلع مفتاحي أستعد بالمفتاح واستغنى عن هذا القدر ممكن تكون دي زيادة شوية ولكنها مثال ولابد أن نحمل هذا الهم دائما وهو إذا كان هم دائم فلا يمثل أي حمل بل يكون سلوك تلقائي وعفوي

باحزن جدا لما أشوف الشباب دايرين في الشوارع بالعربيات بدون هدف ولو جربت تركن في بعض الأماكن ممكن تشوف نفس العربية ثلاث مرات أو أكثر لمجرد أن الشاب ليس له هدف ومعه تانك بنزين مليان

طبعا هذا الشاب لا يتصور أن مخزون البترول ممكن يخلص خلال عشرين سنة أو خمسة وعشرين أو اكثر قليلا وهو يعتقد أن هم حيتصرفوا (هم مين دول)
الكلام د مش خيال علمي زي بالضبط مافيه دول بتعاني من عدم وجود الممياة كانوا قبل كدة عندهم مية وآخر حلاوة

أكيد فيه ناس من جيل الشباب إن شاء الله حيعيشوا السنين دي وممكن يشوفوا الكوارث دي ومش كل المشاكل بتحلها الفلوس ناهيك عن
البترول المياه وبالتالي الكهرباء لو تأملت في حياتنا وتخيلت مظاهر الاعتماد على الثلاث حاجات دول وكيف يكون الحال لو انتهت وتخيلت قد إيه من استهلاكك الحقيقي هو هدر وتخيلت قد إيه ناس في نفس الوقت ده محرومين من النعم دي لسبب قدري أو سبب ظلم

عايزين مزيد من الإيجابية في هذا الشأن عايزين الأطفال يحسوا الدورة اللي بيمر بيها الماء أو الكهرباء ويحسوا يعني إيه فواتير كهرباء ويعرفوا إن فيه ناس محرومين من النعم دي ويحسوا بواجب توفير الكهرباء وواجب توفير المياه

=============
نكتة :
راجل بخيل كان بيموت جمع أولاده كلهم وبعدين قال لهم كلكم موجودين قالوا له أيوة قال لهم أمال سايبين نور الصالة منور ليه

هناك 34 تعليقًا:

الصارم الحاسم يقول...

جزاك الله خيرا

ام البنات يقول...

استاذنا الفاضل
تشرفت بقراءتك
تدوينتى
واحب ان اعرف حضرتكانى عندى نفس الهم الخاص بالإهدار
كنت اعمل منذ زمن..وكنت دائما اقول للساعى يا عم على الله يكرمك بلاش تسيب الحنفيه مفتوحه كده حرام
يقولى يا بنتى صلى على النبى
عليه الصلاة والسلام)
احنا عندنا النيل
اكمل احدى صحباتى تغسل الأرز بترك المياه تنساب عليه بالخمس دقائق
تقول علشان ينظف من النشا
تغسل الفاكهه بنفس الطريقه
بعض الرجال يصر على ان يحلق ذقنه والحنفيه مستمرة الهدر
ضع كوب ترغى فيه الصابونه واحلق وبعدين اغسل وجههك
الهدر فى اشياء كثيرة
هناك شئ بخصوص السيارات
دائما عندما اركن سيارتى احاول قدر استطاعتى ترك مكان لعربه أخرى
وعندما اركن اعمل حساب ان هناك سائق لابد ان يفتح بابه ويدخل لا يهم اذا اغقلت مكان من يجلس بجواره سيدخل السائق ويخرج السيارة ثميدخل من بجواره
دائما ارى الدهشه فى عيون
منادى السايارت عندما يطلب منى الركن وأرفض لهذا السبب يضحك ويوقل فى سره ست مجنونه
اضحك وااقول ربى يرضى عنى ويفرج كرب يوم محتاجه اركن ومش لاقيه
والحمد لله بفضل ربى باجده
اخى عصفور المدينه
كل كلمه قلتها بحاول اعملها بس بلاقى النلاس لما اطلب منهم التوفير بيضحكوا على
الحمد لله ان فى حد انا بفكر زيه
موضوع السم والنور صعب معى اطفال وبيخافوا وطبعا موضوع القطط
وحركاتهم العشوائيه بترعبنى انا نفسى
فمعلهش هانور نور السلم
طولت عليك كأنى بكتب تدوينه

عصفور المدينة يقول...

الصارم الحسام
نورتنا وبارك الله فيك
أم البنات
جزاك الله خيرا هكذا الأحرار في دنيا العبيد
شكرا لمشاركتك الفعالة واقعا وتدوينا

سكتم بكتم يقول...

الوفرة تؤدي إلي سهولة الحصول علي الشئ
ممايؤدي إلي عدم الإحساس بقيمة الحقيقية وبالتالي الأهدار في أستخدامة
لتبدأ الدورة الثانية .. الندرة

المشكلة أنه عندما تحدث الندرة نجد المجتمع معتادا علي الإسراف وبالتالي يفشل في التوفير وتوفيق أموروه علي الندرة وهنا تحدث المصائب والمجاعات و يتفشي الفقر

تحياتي لموضوعاتك المميزة

Mohamed A. Ghaffar يقول...

كلام جميل اوى

التوفير ومحاربه الإهدار منظومه عامه شامله وللأسف لا يشترك فيها احد ويتم التعامل مع القضيه بشكل فردى

أمــانــى يقول...

أستـاذنا
الاهدار عند الشعب المصرى شئ فظيع حـدث ولا حرج
يعنى كله بيهدر بس بطريقته الحكومة بتهدر المال العام بسبب عدم التخطيط والشعب بيهدر كل شئ علشان يغيظ الحكومة وعلشان الحاجة هو دفع فيه وعدم الاحساس بالمسئولية
يعنى مثلا بعد الفسحة تلاقى الحنفيات كلها مفتوحة مش معقولة مفيش حد فى البيت فكر يقول لطفله الميه حرام تكون سايبه كده مفيش حد يقولوا لطفله الكهربة حرام كده حتى العيش وطريقة الاكل كنت بأشوف العجب فى طريقة اكل العيش وبرضو فى الاخر بيترمى برضو ده اهدار وبرضو استخدام السكر يا جماعة الحاجة لها درجة تشبع يعنى مش هيدوب برضو مفيش فايدة وهلم جر
المشــكلة عدم الاحساس بالمــسئولية
وبابا الله يرحمه كان دائمآ يقول مثل
بيت المهمل يخرب قبل بيت الظالم
معلــش بقى يا أســتاذنا طولت على حضرتك بس بجد موضوع مهم للغاية ياريت يكون فى حملة للتوعية

ياسر سليم يقول...

السلام عليكم

ديما موضوعاتك قيمة

ربنا يباركلك

اما بالنسبة لسياسة الترشيد .. فأنا معاك فعلاً فى المحافظه على كل شىء وترشيد استعمالها .. زى الماء والكهرباء والبنزين

ولكن موضوع انها تخلص كمان عشرين ولا ثلاثين سنه .. فدى حاجه انا لا اتوقعها بتاتا وحتى لو علماء العالم كلهم قالوا كده .. ولما ربنا يدينى ويديك طوله العمر انا هقولك .. شوف انا كان عندى حق اهوه

بيدو يقول...

استاذى الفاضل
موضوع هايل وبجد مفيد
بس انا شايف اننا للأسف شعب غير منظم في شؤونة كما قال الامام البنا في صفات الفرد المسلم
يعني كل حاجة بهرجلة وبدون تنظيم سواء من الدولة او مننا كأفراد يعني تعاملنا مع المال العام بكل اشكاله بيكون بصورة مستفزة والكلمة الشهيرة بتاعتنا هو بتاعنا احنا خسرانين حاجة
وربنا يهدينا
وجزاك الله خيرا
ومستني رأيك ضرورى عندى

رفقه عمر يقول...

انا عندى مشكله انا بحب الميه جدا
ومش باعرف ارشد فيها نهائى
احيانا باكون حزينه من كتر استهلاكى منها وممكن اسيب الميه نازله واتكلم وانسى ااقفلها
عارفه انى غلطانه بس مش عارفه اعمل ايه فعلا
مع انه لما تنقطع الماء بقدر اتعامل مع القليل منها بس لما ترجع بارجع افترى تانى فى الاستخدام
ربنا يعفو عنا ويسمحنا اللهم امين يارب العالمين
النكته جميله قوى

خمسة فضفضة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا يا باشمهندس
لا فض فوك

بجد اكتر حاجه بتنرفزني لما الاقي حد ماسك خرطوم وقاعد يرش الشارع
وللاسف مش بيستجيبوا لاي نصح

قدام الصيدليه عندي فيه محلين ،واحد فول وطعميه والتاني حلاق

والاتنين بيصروا علي اخراج الخراطيم والرش امام المحلين بالرغم من انهما في نفس العقار
وكمان اصحاب البيت المجاور برضو بيصروا علي رش الشارع ليه ماعرفش
ولو قلت لحد ما ترشش تبقي كارثه وباتعدي علي حريته

مره قلت للولد اللي في محل الفول حرام كده وقلتله الحديث
قعد يضحك واخذ الكلام باستخفاف

عاوزه اقول كمان ان الاسراف مش بس في الميه والنور ، ولكن اعتقد انه بقي منهج حياه عند معظم الناس
شوف مثلا في الاكل الناس اللي بتعمل كميات كبيره جدا من الاكل وفي الآخر يترمي نصها ، مع ان في جيرانهم ممكن يكونوا نايمين من غير عشا
لو رحت اي اوبن بوفيه تلاقي الناس بتملا الاطباق بطريقه رهيبه وتلات ارباعها في الاخر يترمي


حسبنا الله ونعم الوكيل في كل مسرف مش عارف قيمة النعمه اللي في ايده
ومش هايعرف قيمتها الا لما تزول

تحياتي

Jana يقول...

باشمهندس
الاهدار نراه كل يوم..وفى كل شىء
حتى اعتادت عيوننا على رؤيته
حضرتك شرفنا فى اسكندرية
وسترى(بعض) الشوارع مسفلتة والطرق مرصوفة واخر حلاوة
وكيف تراها غير ذلك والمسئولين يقومون برصفها كل كام شهر

بغض النظر عن البالوعات المسروقة اغطيتها فى كل انحاء الاسكندرية الان
وبغض النظر ايضا عن الشوارع الداخلية وخاصة فى المناطق المتطرفة والبعيدة كالعجمى مثلا
لا يمكن ان ترمى بسيارتك الى التهلكة وتدخل احداها راكبا سيارتك
اين اللجان المسئولة عن تخصيص المال العام
فتجد مناطق مزدحمة بالخدمات
واخرى تخلو حتى من الصرف الصحى

رأيت فيديو من فترة فى بلوج اميرة البلطجية
عن كفر البرلس...التى يموت اهلها جراء شرب المياه الملوثة...التى لا يملكون امامهم غيرها
وقد قاموا اهل القرية بمظاهرة وسد الطرق على امل ان يشعر بهم المسئولون
ونحن هنا نرش الشوارع بالماء النظيف

ربنا يهدى
تحياتى

امام الجيل يقول...

وصلت النكتة يا بشمهندس وعرفت منها قصدك ايه خفت حد يقول عليك بخيل ولا ايه لا كم حضرتك صحيح جدا ربنا يكرمك فعلا نور العواميد اللى بينور الصبح وساعات يبوظ على بالليل ولا نور المدارس اللى مفتوح طول الاجازة سبحان الله العظيم ليل ونهار لغاية بداية السنة بقى ده اذا حد قفله اصلا وامثلة كتيرة ربنا يرزقنا رغم جهلنا بقيمة النعمة

طال الليل يقول...

السلام عليكم كلامك سيدى يمس واقعنا فمظاهر الهدر والسرف زادت لتصل إلى مناحى الحياة المختلفة ماء بترول كهرباء
وأيضا سرف مادى عند من أعطاهم الله المال فيجرون وراء كل جديد من مظاهر وكل مستفز من مستهلكات وتقاريلا إنفاق المصريين فى مكالمات المحمول تفضح نمطا بشعا من سوء إدارة للمتاح من إمكانيات تقنية بالمقارنة مع دول تناسب الإنفاق فيها فى تفس المجالات مع الزيادة فى مداخيل الأفراد ونمو بلادهم الإقتصادى
بدلا عن إستنزاف السيولة فى تحميل الرنات والصور من قنوات تعرف من أين تأكل الكتف والذراع بل والشاة كلها
نوع أخر من الهدر هو هدر الطاقات والهدر الفكرى
آسف للإطالة ولكن هكذا كتاباتك بارك الله فيك كلها ذات شجون
جزاك الله خيرا

وضـّاح يقول...

حقيقة يا أستاذنا أثرت نقطة غاية في الأهمية ولكن نحن لا نحتاج إلى محاربة الإهدار أكثر مما نحتاج إلى ترشيد الإستهلاك وتوعية الناس

أظن أنك تعيش على نفس الكوكب الذي أعيش أنا عليه

حقا نحن نحتاج إلى دعوة ترشيد الإستهلاك عامة سواء في الماء أو الكهرباء أو الهاتف الأرضي والمحمول والوقود والكماليات في الحياة

نحتاج لدعوة في ترشيد استهلاك النقود وأيضا اللسان فالبعض لا يمكنه أن يمسكه أحيانا

لا أدري ما الحل إلا أني أعرف قوما طبقوا الشريعة الإسلامية وما هم بمسلمين طبقوا نظام الترشيد في كل شيء , دعوا لعدم الإسراف والتروي أثناء استخدام أي مورد

ونحن أمرنا بالتوسط وديننا هو دين الوسطية فهي وسطية في كل شيء وفي القرآن إن الله لا يحب المسرفين ولكن من يفهم أو يطبق إلا قلة قليلة

هدانا الله

هاني جابر يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الفاضل
ربنا يكرمك ويعزك يارب
فعلا الإهمال في المياه شئ فظيع
وإهدار لنعمة الله وهذا ليس من شكر النعمة
ولذلك اقترح علي حضرتك بعمل حملة الحفاظ علي الماء
او المقولة الشهيرة
نقطة مياه تساوي حياه
ولو حضرتك موافق ياريت تكلمني علي الإيميل

القلم السكندري يقول...

التحليق خارج السرب



رجاء من الأخوة الأفاضل التصدي للحملة الصليبية السافلة ضد الحجاب

والتصدي للتدخل الصيبي السافل في شؤون ديننا وعقيدتنا

علي الرابط التالي


https://www.blogger.com/comment.g?blogID=8118285876871204718&postID=5983297636189102833

شوية صليبيين جيين يعلمو بناتنا يلبسو ايه وميلبسوش ايه

حاجة منتهي السفالة وميتسكتش عليها

الامر محتاج لردة فعل من اكبر عدد ممكن من المدونيين لان للاسف معاهم ناس مسلمين في صفهم

رجاء تفعيل الامل داخل المدونات الاسلامية .. وتفعيل ردة الفعل علي المستوي اللائق بمكانة الحجاب

القلم السكندري يقول...

التحليق خارج السرب

رجاء من الأخوة الأفاضل التصدي للحملة الصليبية السافلة ضد الحجاب

والتصدي للتدخل الصيبي السافل في شؤون ديننا وعقيدتنا

علي الرابط التالي


https://www.blogger.com/comment.g?blogID=8118285876871204718&postID=5983297636189102833

شوية صليبيين جيين يعلمو بناتنا يلبسو ايه وميلبسوش ايه

حاجة منتهي السفالة وميتسكتش عليها

الامر محتاج لردة فعل من اكبر عدد ممكن من المدونيين لان للاسف معاهم ناس مسلمين في صفهم

رجاء تفعيل الامل داخل المدونات الاسلامية .. وتفعيل ردة الفعل علي المستوي اللائق بمكانة الحجاب

ونرجو أيضا عمل

Flag Blog

بحيث لو زاد العدد ىيتم حذفه من ليست جوجل

إخوانى مخربش يقول...

فلنبدأ بانفسنا اولا

ولنبدأ بالعبادة التى نفعلها 5 مرات

بدل من ان نتوضأ من الصنبور مباشرة ونهدر المياه

نملى شوية ميه فى كوباية كبيرة او ماشبهه ونتوضا بيها

هيوفر معانا 3/4 المياه المستخدمة


والله الواحد كان فى الاعتكاف بيتوضأ بالبخاخة وكان اقل من 100 ملى ماء بيقضيه

مجهول يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاك الله كل خير علي البوست ده يا ابو العصافير
الاهدار والاسراف مشكلة كبيرة
والادهي ان نتائجها لا تظهر علي المدي القريب غالبا
بالنسبة للمجتمع اللي حولي
ممكن واحد بيكون بيغسل مدخل العمارة وأهو يغسل الشارع بالمرة
هيا الميه دي بتاعته
.......
والنكتة اللي في الاخر قديمة
هههههههههههههههه
ولولا ان عندي صداع كنت هريتك نكت عن البخلاء
.....
اعتذر عن غيابي لعدم الاستقرار في مكان

تحياتي لك

Muhammad Abdelmonem يقول...

عن عبدالله بن عمرو بن العاص أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بسعد وهو يتوضأ فقال ما هذا السرف يا سعد قال أفي الوضوء سرف قال نعم وإن كنت على نهر جار

الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص - خلاصة الدرجة: إسناده حسن - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/860

ياسمين يقول...

بوست رائع يا عصفور
انا شخصيا عندى وسواس اسمه وسواس الإهدار
فى كل شىء
الطعام والملابس والكهرباء و
خاصة فى المياه
لا أطيق رؤية حنفية بتنقط وأحاول إصلاح الأمر دائما حتى لو لم يكن فى بيتى
ولا أطيق أن تلقى بواقى الطعام بلا هدف
كل وجبة عندى تصنع من بواقى وجبة أخرى
لو فاضل حتة فراخ مثلا تتعمل مع بشاميل ومشروم وتضاف الى المكرونة أو تصنع منها شوربة كريمة دجاج

لو فاضل لحمة تتقطع صغير وتتعمل مع شوربة الشعرية وبتبقى لذيذة جدا

لو فاضل قطع خبز .. لقم يعنى .. تتعمل فتة .. ولو فاضل رز أو مكرونة يتزود عليه باقى وجبة الكشرى

واهدار الماء يجعلنى اصاب بالجنون

خرطوم مفتوح ولا واحد بيرش مية قصاد المحل .. مش بأسكت وبقف وبأفهمه انه بيزود كدة الرطوبة مش بيلطف الجو ولا حاجة

المهم ربنا يوفقنا للى فيه الخير

عدى النهار يقول...

متفق معاك فى كل ما قلت.. فلا أقل من محاولة إبراء الذمة وإنقاذ ما يمكن إنقاذه لعل الله يعفو عنا

لأنه فى الواقع حل المشكلة محتاج حكومة تتحمل مسؤليتها تجاه الناس وللأسف إجبار الحكومة على القيام بواجبها غير متاح

لكن ذلك لا يغير شىء من حقيقة أن ما لدينا ، أياً كانت صورته ، ما هو إلا نِعم إستخلفنا الله فيها ونحن أفراد وجماعات مسؤلون أمام الله عن حسن التصرف فيها

بالله المستعان يقول...

يقول رسول الله صلي الله عليه وسلم
لا تسرفوا في الماء وان كنت علي نهرا جاري

mohand يقول...

السلام عليكم


ههههههههههههههه
حلوه النكته
هي قديمه بس حلوه
----------
كان في اعلان بيجي في الراديوا كنت بسمعه زمان
كان بيقول انا اسمي نقطة نازله نقطه نقطه
عايزه اروح للشرطه اشكيلهم الاسراف

تخيل الاعلان ده قديم جدا
ومع ذلك لسه الاسراف شغال

ممكن تكون الشرطه معملتش حاجه والمسكينة نقطه جالها نقطه

---------------
اخر مره علقت كنت عايز تضيف حاجه
يا تري كنت هتضيف ايه
انا مصر اعرف

تحياتي اخي

Monzer يقول...

أستاذ عصوفر
أحيك واسلم عليك وأقولك كيفك وكيف الأحوال دائما
ادعيلى ورايا جيش :)))

كان فيه درس للشيخ يعقوب اسمه عصرفالفتن
وذكر حديث ان الرسول (ص) كان يتوضا بالمد ويغتسل بالصاع وقال ان الصاع أربع امداد .. يعنى ما شاء الله
ذكر أيضا ان الإمام أحمد الخادم بتاعه كان بيقول كنت أستر الإمام أحمد لقلة ما يغترفمن الماء
وقال أيضا ان العملية مش كترة مية وتقعد تدخل ايديك وتطلعها لكن بفقه

وانا من ساعتها وباحاول أرشد شوية فى المية لكن دلوقتى زي ما حضرتك شايف الدنيا حر هانعمل ايه ففبنصبغ الوضوء فى الصيف لكن فى الشتاء والبرد والسقاعة والمطرة هانبقى نرشد ان شاء الله :)))
ربنا يبارك فيك
لكن حقيقة انا ان شاء الله هارشد

بس برده فى نقطة
خايف ان الحكومة فعلا تكون مفتعلة ازمة للمياه لخصخصتها ومش بعيد
وبرده عيب لما نكون بلد النيل ومش نلاقى مية
ان شاالله كل واحد يعمل حمام سباحة فى بيتهم
حكومة خنيقة والله
لكن برده هانرشد باذن الله علشان خاطر ربنا ووان دينا بيقول كده
تحياتى وماتنسانيش من الدعوات أرجوك

اليعقوبي يقول...

ان المسرفين كانوا اخوان الشياطين

الاسراف يبدا بماء ثم اسراف علي النفس بالمعصية ثم ماهو اكبر وربنا يثبتنا
والسلام

علاء يقول...

أجمل شيئ يا أستاذي انك بتناقش مواضيع مغيبة عندنا فعلا و كتير بننساها
أو بنتجاهلها
الموضوع فعلا مشكلة
و عندي شخصيا كمان
اكيد بعد كلامك ده هافكر مرتين :)
ربنا يكرمك و يحفظك و يجمعنا دنيا و آخرة :) في الجنة ان شاء الله
و اعذرني لقلة زيارتي

دنــــيــــــا مـحـيـرنـي يقول...

استاذي العزيز عندك حق فعلا بس المشكله ان كتير من الناس مش بيهتموا و يطنشوا و يعملوا بمبدا انا مالي
و مادام بعيد عني يولعوا
بجد ده فكر كتير من الناس
بس من راي علي الاقل نبدا بانفسنا
الموضوع عايز توجه عام من الدوله عشان يؤثر يعني مثلا لاحظت في الاونه الاخيره في بلاد النفط الاغنياء يدعوا لترشيد الكهرباء في قنواتهم ده هو التوجه بس مادام كبرات البلد مش في دماغهم ده هايشغل دماغ الناس كلام يأس انا عارفه بس علي الاقل انا ببتدي بنفسي و ربنا يهدينا للصح كلنا يارب
تحياتي يا استاذي

AmatoALLAH يقول...


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عارف حضرتك لما كنت بتفرج على لقطات الفيديو من قرية البرلس .. حسيت برعب إن ممكن يوم يجي يوم ومايكونش عندنا مياه كافية للإستخدام اليومي او مياه نظيفة للشرب ساعتها حسيت قد إيه إحنا مقصرين في شكر الله سبحانه وتعالى على النعمة دي.. ومن وقتها وأنا لما استخدم الصنبور أفتحه حبة صغيرين جدا بحيث ينزل بكمية قليلة جدا وكمان بقيت بنصح كل إلي اعرفه إنه يعمل كدة
ودايما أفتكر إن المبذرين هم إخوان الشياطين كما قال الله في كتابه العزيز
سؤال أخير .. ممكن نفكر لو جة يوم وقامت أى مؤسسة بتقسيم المياه على الأفراد .. وبقى لكل بيت كمية أو حصة معينة في اليوم ياترى المياه دي هتكفي ... أكيد هنعرف نخليها تكفي .. جزاك الله خيراً على الموضوع الرائع

جمعاوى روش طحن يقول...

أخى الكريم ..

عصفور المدينة
..

..

معلش جيت متأخر اوى ف التدوينة دى

أعذونى

أما عن موضوع الإهدار..ممكن يكون كل الفيديوهات دى كده علشان الناس دى مش مخسها الميه دى حاجة

اللى عاوز أقوله إن ممكن الناس دى ماتكونش بتتتصرف كده ف بيوتهم مثلا

يعنى حارس المدرسة لو كان ف بيتهم ماكنش استخدم الميه دى كلها

...

الموضوع كبييير

و لى عودة


أصل الحاجة أمى بتنادى عليا

عصفور اسكندرية ( المواطن المطحون ) يقول...

السلام عليكم
استاذنا الفاضل

كيف حالك

اهدار المياه
ههههههههههههههههههه
الشعب المصري عنده اهدار في الوقت والحياه والعمر والدين

اهدار للحريه والانسانيه والشخصيه
ومش عايزه يبقي في اهدار في المياه

لازم نفل حنفيه الفساد
ونفتح حنفيه الضمير


علي فكره حضرتك ليك سمكه عندي
في مدونتي
تعالي كلها بالهنا والشفا
المواطن المطحون: صاحي وبيلعب

karamella يقول...

جزاك الله خيرا علي لفت الانتباة
احنا فعلا مسرفين جدا
في الاكل اللي بيترمي تلت تربعه في الزباله علي حجه اننا ما بناكلش البايت
ومسرفين في الميه جدا زي ما قلت في الدش حدث ولا حرج والوضوء ياه
ولا ست البيت وهي بتطبخ الحنفيه اساسا ما بتتقفلش
واسرافنا كمان في النور
مش كفايه الكمبيوتر والتلفزيون والدش وجميع الاجهزة مفتوحه 24 ساعه لا النور كمان في كل الاوض منور علي طول بدون داعي
يييييييه
واسرافي انا الشخصي في الوقت واكيد فيه ناس زي
والاسراف الكبير
اسرافي علي نفسي
في الذنوب والمعاصي
ربنا يتوب علينا ويهدينا لارشد امرنا
والرسول صلي الله عليه وسلم قال
لا اسراف ولو كنت علي نهر جار
وقال حييجي ناس من امتي يتعدوا في الطهور والدعاء وها قد حصل
صدقت يا سيدي يا رسول الله
جزاك الله خيرا عصفورنا

eldoctor يقول...

انا عندى قناعة انك لا تشعر بقيمة الشىء الا بعد ان تفقده .. و ربنا يستر على الناس

L.G. يقول...

"اخشوشنوا فإن النعمة لا تدوم "
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم وكذلك نهانا عن الاسراف في الماء ولو كنا على نهر جار
منذ صغري كان يؤلمني وبشدة منظر حنفيات المياه في المدرسة عندما يتركها الأطفال منسابة بغزارة ويجرون الى الفصول بعد الفسحة لخوفهم من بطش المدرسين وكنت أقف لأقفل كل الحنفيات وأتأكد من ذلك لأني وعلى صغر سني كنت أشعر وكأن دمي هو الذي ينزف منها وليس ماء وفي البداية كنت أتعرض للضرب ظنا من المدرسين أني أعاندهم أو أريد الشرب وكنت أصبر على أذاهم حتى عرف عني أني لابد أن أتمم على الحنفيات والأنوار وشبابيك المدرسة الزجاجية قبل الرحيل
حدث ولا حرج عن نور الشوارع المضاء في عز الظهر وكلما اتصلت بشركة الكهرباء نالي من ضحك الموظفين حتى قيل لي " فيكي الخير والله" لوكنت أعرف غير ذلك لصعدت الشكوى ولكن لا حياة فيمن تنادي