الاثنين، أغسطس 06، 2007

الحكماء 1

هناك أفراد من بيننا يستحقون أن يطلق عليهم الحكماء أو العقلاء
الحكماء هم قوم وهبهم الله قدرة على التفكر والتدبر وأخذ القرار السليم (غالبا) فيما ينزل من نوازل

وهؤلاء القوم يستفيدون أكثر من غيرهم بما يمر بهم من أحداث يستفيدون أكثر من غيرهم بما يتعلمونه.
وقد قال الله سبحانه "وتلك الأمثال نضربها للناس وما يعقلها إلا العالمون"
وهذه الأمثال قد تكون أمثال النصوص الشرعية
أو أمثال الأحداث الكونية وقد ذكرت ذلك في تدوينة "فاعتبروا يا أولي الأبصار"

فالذي يعتبر ويقيس الشيء بنظيره ويأخذ العظة والعبرة ويعمم الفائدة منها ويحاول نشرها هم أولئك الحكماء

والذي يستطيع وبسرعة وتحت الضغوط أن يأخذ القرار السليم من بين عدة خيارات متاحة هم أولئك الحكماء.

الذي يسارع بالإفاقة بعد المصيبة والصبر عند الصدمة الأولى هو ذلك الحكيم.

والذي يعرف المهمة التي خلق لها حق المعرفة ويعيشها واقعا
والذي تتعدى نظرته مصلحته الشخصية أو الحدث الآني الذي هو فيه هو ذلك الحكيم

والذي يستطيع إنصاف الآخرين ويرى جوانب الخير(والشر بالمرة) في كل إنسان
ويستطيع تقييم الشخصيات تقييما سليما ومعرفة إمكانات وخصائص الأشخاص ومراعاة النفسيات هو ذلك الحكيم.

والذي يتحرر خارج إطار التعميم في الحكم على الأشياء والأشخاص
والذي دائما يبحث عن الحق في المسافة التي بين الطرفين.

والذي يتقن تقييم المصالح والمفاسد ويمتلك شمولية النظرة
أو على الأقل معرفة وجوب شمولية النظرة وهذا ما يدفعه للحكم على الأمور بمقدار إلمامه بجوانب الموضوع أو اللجوء حين صعوبة تحصيل ذلك إلى أهل الشأن هو ذلك الحكيم.

الذي يحمل هموم الآخرين ويفكر في حلول لها كما لو كان مكانهم هو ذلك الحكيم.

والذي يتخلق بالإيجابية ويعيشها هو ذلك الحكيم.
هؤلاء الحكماء تجد الناس يأوون إليهم ويلوذون بهم في أمورهم ويستشيرونهم ويثقون بهم

قال الله عزوجل "ما كان لبشر أن يؤتيه الله الكتاب والحكم والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا لي من دون الله ولكن كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون"
قال الطبري رحمه الله :يدعوهم إلى العلم بالله ويحدوهم على معرفة شرائع دينه وأن يكونوا رؤساء في المعرفة بأمر الله ونهيه وأئمة في طاعته وعبادته بكونهم معلمي الناس الكتاب وبكونهم دارسيه
فالمطلوب هم أولئك الربانيون وقد فسر كثير من السلف الربانيين بالعلماء الحكماء وقالوا هم فوق الأحبار .. درجة أعلى من درجة العلم
وقالوا أيضا الربانيون الذين يربون الناس ولاة هذا الأمر يربونهم : يلونهم
وقيل أيضا
وصف القوم بأنهم أهل عماد للناس في دينهم ودنياهم وأهل إصلاح لهم ولأمورهم وتربية
وقال الشوكاني :عند الحكماء أن الحكمة عبارة عن معرفة الحق لذاته

الحكمة في قدر كبير منها أمر فطري ويقال في كل خلق فطري أنه يمكن اكتسابه وهي القاعدة التي وضعها النبي صلى الله عيله وسلم بقوله "إنما العلم بالتعلم "
فكل خلق يمكن التدرب عليه وتكلفه والأخذ بأسبابه وليس هذا موضوع التدوينة

الحكماء (أو من يتوسمون في أنفسهم الحكمة)عليهم مسئولية ألا يضيعوا أنفسهم بمعنى ألا يتركوا أنفسهم هملا وينشغلوا بسفاسف الأمور بل عليهم أن ينموا حكمتهم بالتفكر والتعلم والتمرس وزيادة معارفهم.

ليس من الورع أو من الزهد أن يتنحى هؤلاء الحكماء عن القيام بواجباتهم التي فرضت عليهم مقابل ما أنعم الله عليهم. بل ولا يجوز لهم أن ينشغلوا بالأمور المفضولة عن الفاضلة.

وعليهم في ذلك ان يتحلوا بالحذر من حظوظ النفس

لأنهم ليسوا مثل البشر العاديين... هم لما أنعم الله عليهم من نعم أصبح عليهم مسئولية أكثر فلو ضيع حياته وضيع أوقاته نعم هو يلام على ذلك مثل الآخرين ولكن بقدر أكبر بقدر ما توجب عليه من المسئولية مقابل نعمة الحكمة.


ومثال ذلك ما رآه النبي صلى الله عيله وسلم من حال الرجل الذي يأخذ القرآن ثم يرفضه وينام عن الصلاة المكتوبة أنه يضرب رأسه بحجر وحفظ القرآن نفل ولكن مراجعته توجبت على هذا الشخص

وأيضا يعمل بعلمه ومقتضى حكمته لأن القوة قوتان:
قوة علمية وقوة عملية
وأضرب مثالا بذلك لرجل تقول له هات لنا الطلب الفلاني فيذهب مسرعا ويظل في طريقه يضرب هذا ويكسر هذا الشيء إلى آخره وربما يصل ويأتي بالشيء وربما لا يصل وربما يصل ولا يأتي.

ورجل آخر تقول له هات لنا الشيء الفلاني يقول : آه نذهب من هذا الطريق أو ذاك ويرسم خطط وفي النهاية يطوي ورقة الخطط ويضعها تحت وسادته وينام ولا يذهب لإحضار المطلوب.

فهذان مثالان للقوة العلمية والقوة العملية والحكيم يجتمع فيه هاتان القوتان
ومحرك القوة العملية هو العزيمة



ألخص ما أردت قوله في هذه التدوينة
الحكمة موهبة من الله ويمكن اكتسابها
البشر يحتاجون إلى الحكماء
الحكماء لديهم شمولية في النظرة والتصورات
يجب على الحكماء واجب تجاه ذواتهم أن ينمو حكمتهم ويأخذوا بأسباب حفظها وزيادتها من التفكر والتدبروالتعلم
لا ينبغي لهؤلاء أن يضيعوا أنفسهم.
يجب على الحكماء واجب تجاه الأمة وهو أن يكونوا ربانيين يعني يهتمون بالتربية
يجب على الحكماء واجبات تجاه بعضهم بعضا أن يسعوا لتكامل الأدوار بينهم والاستفادة وتبادل الخبرات وحسن الظن والتنسيق للإصلاح.

للحديث بقية إن شاء الله وهذه بذرة الموضوع وفي انتظار تنميتها بتعليقاتكم


أي كلمة أو حرف ترونها فيها شططا أو خطأ سوف أراجعها فورا هذا الموضوع هو قادح في نفسي وأريد أن أرى واقعه وأرى التكييف الصحيح له.
إذا رأى أحد أنني لم أقل شيئا جديدا فهو حكيم

هناك 58 تعليقًا:

عازف الناى يقول...

احجز الالفاء
والليل سامرى وسامرك
ساعود اليك
لان الرد
محتاج تأنى

عازف الناى يقول...

قال تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ الا أُولُو الالْبَابِ
صدق الله العظيم
وليس كلا منا مهيأ ان يكون حكيم فالحكيم قد اعتصر الايام ونهل من شرابها فاختلطت بكيانه دروب المعرفه فامسى يرى ما لايستطيع غيره ان يراه ويسمع ما لايستطيع غيره ان يسمعه فيكون رأيه صواب ونظرته ثاقبه

ولا استطيع ان ازايد عليك اخى عصفور
فقد اعطيت المقال حقه
وفى انتظار المزيد
بارك الله فيك

عصفور المدينة يقول...

أشهد ألا إله إلا الله
أخيرا حد علق أنا أساسا خايف من التدوينة دي

مدونة الدفاع يقول...

السلام عليكم يا باشمهندس اعتقد انه من الحكمه ان اقول انكم لم تتركوا شيئا يقال وان كل مايقال فى هذا الصدد انكم احسنتم الوصف فكل ماقلته اجدنى اشعر به واعتقده غير انى لم اصغه فى نفسى مثل هذه الصياغه فجزاك الله خيرا اذ وسع ادراككم ما نشعر به ونحسه وعجز ادراكنا عن تحويله لفكر منطوق وفى راى ان حجر الزاويه فى تفكير الحكيم هو تلك النظره الشموليه للامور فهى الفارق الاهم فى انجاح شخص ما او فشله
حقيقةً شكرا لكم وفى انتظار التتمه باذن الله

بهلوله يقول...

تصدق انا حاسه ان كل واحد فى الدنيا دى فاكر نفسه حكيم
وفاكر انه بيفهم اللى كل الناس مش فهماه
لكن لو كل واحد بص لافعاله كويس وافعال غيره هيعرف فين الحكمه

عصفور المدينة يقول...

أ بهلولة أنت حكيمة إن شاء الله
بس الحقيقة غير ما قلت

طال الليل يقول...

سؤال أخى العصفور لوأن وجبة دسمة جدا قدمت إليك هل من الحكمة أن تلتهمها كجزء واحد أم أنك ستنصف نفسك من نفسك وستجزئها كى لا تتخمك فيصعب هضمها
من الحكمة فى نظرى أن أعيد قراءة المقالة على أجزاء ريثما تمكنت من إستيعابها سأحفظها وأقرأها مرات
إجمالا طرح يكرس الفهم الصحيح لخبرات السنين
أنتظر المزيد من الوجبات الفخمة فالبحث عن المعرفة أمر يهون لأجله الصعاب
جزاك الله خيرا

المهــ إلي الله ــاجر يقول...

إن من الحكمة ان نقرأ مقالك عن الحكماء بحكمة فنخرج بحكمة أن نتحلي بالحكمة !



جزاك الله خيرا حبيبي عصفور المشايخ

الصارم الحاسم يقول...

خايف من ايه بس...دي من اورع ما قرأت في حياتي


انت حكيم...نحسبك كذلك ولا نزكي على الله أحد

ربنا يأجرك بكل عين تقرأ هذا الكلام...ويضاعف لك الأجر بكل عقل يعيه

SAKAyAR يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هوه حضرتك ذكرت الحكمة ... وإذا ذكرت الحكمة ... ذكر فرج
لأ بجد ... كلامك عاجبني جدا لكن الفكرة في اننا نرتب الحروف بشكل تاني وتبقى الحكام ... لإن حكام معناها قيادة والقيادة الصح متبقاش غير بحكمة ... لكن هل الحكيم ممكن يعيش بدون ما يكون قائد؟؟؟
أنا دايما بشوف ان أي انسان ربنا عطاله موهبة لازم يستغلها في طاعة ربنا أولا وثانيا في مساعدة الناس ... لكن الحكيم هيساعد الناس إزاي؟؟؟

أمــانــى يقول...

أســـتاذنا
كم نحن فى حاجة الى الحكماء موجود منهم ولكن القليل والحمدلله
يعنى كان فى الماضى حينما يحدث مشكلة بين احدى العلائلات او بين افراد العائلة الواحدة نجد من يتحرك لحل هذه المشكلة ام الان للاسف الشديد نجد الكثير مما يزيدون من المشكلة ولا يقومون بحلها او انهم يكونوا ليسوا محل ثقة لانهم لم يجمعوا بين الصفات اللى حضرتك ذكرته
موضوع أكــثر من رائع
تحــياتى لأســـتاذنا

مهندس مسلم يقول...

بارك الله فيك اخي الكريم
اعجبني ربطك المعرفه بالعمل والمسؤولية عن ذلك
انظر الى نصائح لقمان لابنه في سورة لقمان
تجدها كلها افعل او لا تفعل وهذه هي رسالة الحكيم "سواء اكانت الحكمه بالموهبه او بالتعلم" رسالته هي الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بالقول والعمل
ولكن للاسف نرى من يدعون الحكمه يتجهون الى السفسطة

تعلموا من لقمان دور الحكيم

ابن حجر العسقلانى يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
ابن حجر العسقلانى يقول...

السلام عليكم
أعجبنى ما ذكرته فى بداية المقال من المزاوجة بين "النص" و "العقل" .. أو كما يقول أحد المفكرين "كتاب الله المقروء و هو القرآن و كتاب الله المنظور و هو الكون" ..فكما نرى فى كثير من الأحيان أن لـ "العقل" شهوة تستبد بصاحبها فيتعالى عن أن يستجيب لـ "النص".. و على النقيض نجد أن لـ "النص" جدران تحبس صاحبها عن رؤية المقاصد و الفلسفات و القواعد العامة و النقاط الكلية... فالحكيم هو من يوظف "العقل" لخدمة "النص" و يجعل "النص" مادة يستفيد منها "العقل".. هذا رأيى و جزاك الله خيرا على مجهودك فى هذا الموضوع و شكرا

حراس الحقيقة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بجد موضوع رائع .... جزاكم الله بيه كل خير واكتر حاجه عجبتنى فى الموضوع المثال اللى حضرتك قلته ....>

وأضرب مثالا بذلك لرجل تقول له هات لنا الطلب الفلاني فيذهب مسرعا ويظل في طريقه يضرب هذا ويكسر هذا الشيء إلى آخره وربما يصل ويأتي بالشيء وربما لا يصل وربما يصل ولا يأتي.

ورجل آخر تقول له هات لنا الشيء الفلاني يقول : آه نذهب من هذا الطريق أو ذاك ويرسم خطط وفي النهاية يطوي ورقة الخطط ويضعها تحت وسادته وينام ولا يذهب لإحضار المطلوب.

فهذان مثالان للقوة العلمية والقوة العملية والحكيم يجتمع فيه هاتان القوتان
ومحرك القوة العملية هو العزيمة

لان فعلا كتير جدا بيبتدوا العمل ومبيحطوش فى دماغهم ان كان متخطط ليه ولا لا فبيفشل ... وكتير برده بيخططوا ويخططوا وبيظنوا انهم كده ابتدوا شغل وانجزوا وهم لسه مكانهم متحركوش ... وفعلا الناس اللى عايزين يكونوا وسط ما بين الاتنين لازم يكون عندهم صبر وجلد وعزيمه عشان ميقعوش فى دوامه من الاتنين
جزاكم الله خيرا على التدوينات اللى كل كلمه فيها بافاده
شكرا

أفكار مسلم يقول...

جزاكم الله عنا خيرا
وربنا يجعلها بفائده للجميع
قال النبى سيد الخلق (ص)
الناس كإبلٍ مئه قلّ أن تجد فيها راحله.
نوصى الأخوه جميعا بقراءة مدونة أرجوكم اسمعونى
وناسف على الخطأ الفنى

Monzer يقول...

هو زماننا هذا زمن الحكمة

اسمحلى ادخل فى السياسة

يقال عن ريسنا انه يتبع سياسة حكيمة
والمرادف لكمة حكيمة هنا من وجهة نظر كثيرين سياسة انبطاحية دونية فيها ذل ومهانة وانكسار
هذا هو الحكيم
والحكيم أيضا ماتمشيش ضد التيار
ابعد عن الشر وغنيله
امشى جنب الحيطة
لو كان لك حاجة عند .. قوله يسا سيدى
وهذه حكمة الحكماء وهؤلاء حكماء العصر


علشان يبقى فيه حكيم ..لازم يقعد تحت ايدين حضرتك كده وايدين علماء حكماء لا نراهم كثيرا فى أيامنا هذه ونتعلم كلنا ونفهم


ربنا يعزك يا أستاذنا ويكرمك

وطـــني يقول...

من أجمل ماسمعت عن الحكمة ما سمعته من الشيخ العلامة الأستاذ / سعيد حوى رحمه الله حيث يقول : أن تقول لي هذا حلال وهذا حرام فهذا علم أما أن تقول لي ما يدفعني إلى الحلال و يزجرني عن الحرام فهذه هي الحكمة... والحكمة أن يأتي الإنسان لكل زمان بما يناسبه من أفعال فإذا كان الموقف يقتضي الكلام تكلم و إذا كان الأمر يتطلب السرور فليكن مسرورا و هكذا.. وفي هذا يقول الشافعي رضي الله عنه : ليس من الأدب الوقار في البستان.ثم يعقب الشيخ بلهجته الشامية .. خرجنا في نزهة إلى بستان فجلس أحدهم بقرأ القرآن .. ليش خرجنا نحن
رحم الله العالم الموسوعة سعيد حوى ورزقنا وإياك أخي الحبيب الحكمة فمن يؤتى الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا وما يذكر إلا أولو الألباب
كما قلت و أقول
على الدوام تغريدك يسعدني

BinO يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذنا
معذرة علي الغياب
موضوع الحكمة ده موضوع رباني كما ذكرت الأية الكريمة
يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ الا أُولُو الالْبَابِ

لا يعلم بقيمتها الا الحكيم

والحكمة أرتبطت دائماً بالعلم
فهي ليست مطلقة
بعموم القول يعني

فلا يفرق بين الحكمة وغيرها الا أولو الألباب

جزاكم الله خيراً أخي في الله عصفور
وأدعو الله أن يجعلنا من الذين يسمعون القول فيتبعون أحسنه

بالله المستعان يقول...

هو حضرتك قولت جديد بس اننا بردك نفسي اكون من الحكماء
ودعوتي المفضله اللهما ارزقنا
الحكمة والفراسه والتقوي
اللهما امين

تحياتي لك عضفور المدينة

Jana يقول...

حضرتك تنتظر منا ان ننمى بتعليقاتنا بذرة بدأتها؟؟
لم اجد الا شجرة مثمرة ..وثمارها كاملة النضج
فلم يتبقى لى شىء اسرده يثرى الموضوع
وكما قلت فى التدوينة
الحكماء لديهم شمولية فى النظرة والتصورات
ولا اجد اشمل من ذلك ولا اعم عن ما يمكن ان يقال عن الحكمة والحكماء
فانت اذن ممن اتاهم الله الحكمة

دمت لنا بخير

ملك يقول...

ماشاء الله

مقالة جميلة

تقريبا مش محتاجة تعليق

أكرمك الله أخى وتقبلها منك

آلام وآمال يقول...

أخي الفاضل
ولكل ما ذكرت من صفات الحكماء الواجب توافرها في الشخص حتى يكون حكيما أصبح من النادر اليوم ان تجد حكيمابمعنى الكلمة
وانا أرى أن احتياج البشر للحكماء مثل احتياجهم للماء والهواء
وهذه بالفعل ليست مبالغة

شكرا لك على المقال الأكثر من رائع

---------------
وشكرا جدا على اهتمامك بالاستقصاء وابداء رأيك

karamella يقول...

عصفورنا
قلت الحكمه يمكن اكتسابها من فضلك علمني ازاي اكتسبها انا اعرف البعض الاستماع والصمت والاصغاء والاستفادة من تجارب النفس والغير
ارجو توضحلي النقطه دي اكتر كتير
اللهم اجري الحكمه علي قلبي ولساني
اللهم اتني الحكمه التي من اوتيها فقد اوتي خيرا كثيرا
اللهم اتنا الحكمه وسرعة البديهة والفراسة ونور البصيرة

eldoctor يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ الا أُولُو الالْبَابِ
صدق الله العظيم

مش عارف اقول ايه زيادة..
بس الحكمة ضالة المؤمن .. و البحث عنها شىء صعب .. و اذكر اننا فى بدء دراسة الطب كان احد الاساتذة يقول لنا انا الطبيب قديما كان يعرف بالحكيم .. لان دراسة العلل يجعلك تعلم مدى ضعف الانسان و مدى بشريته ... فتتواضع و تعلم قدرك و هنا بداية الحكمة...
و لكن فى زمن قل فيه الحكماء المهمة اصعب ... فهل تدلنا على حكيم نتعلم على يديه؟؟؟

وضـّاح يقول...

ما شاء الله تدوينة رائعة

الحكمة نور يهتدى به .. وكلماتك حقا منيرة

جزاك الله خيرا وفي انتظار بقية السلسلة

الطائر الحزين يقول...

بارك الله فيك يا باشمهندس

هل ممكن ان يكون الانسان حكيم فى أمور وامور أخرى لا
ام ان صفى الحكمة تشمل كل النواحى؟؟
تحياتى

امام الجيل يقول...

ايه الحكمة دى كلها
بارك الله فيك
بس اللى خوف الواحد صحيح ان الحكماء ليهم معاملة مختلفة وصحيح مش مفروض انهم يضيعوا وقتهم ساعات بحس انى حكيم برغم صغر سنى مش عارف ده صح ولا لا بس الحمد لله بفكر فى الامور كتير ومن جوانب متعددة قبل ما اقرر بس معنديش بقى طرق كتيرة للحل قصدى للتنفيذ بس بفكر كتير وبيبقى كويس وحضرتك برضه ما شاء الله حكيم جدا
تعرف صحيح انا بحبك ومحتفى بيك اوى ليه بسبب التزامك وانك جمعت بين السلف والاخوان فى الفكر وفى التطبيق وده عاجبنى اوى وده فكرى اصلا فعشان كده حضرتك قدوة بالنسبة ليا عشان انا نفسى اكون كده من زمان اجمع ما بين السلف والاخوان فى الفكر والعمل
ادعيلى بقى بالكلمتين الحلويين دول

طالب اخوانى يقول...

جزاك الله خيرا .. وننتظر بقية الحديث .. ولكنى اعترض على هذه الجملة إذا رأى أحد أنني لم أقل شيئا جديدا فهو حكيم ..

mohand يقول...

السلام عليكم

علي كده انا ابقي حكيم
:P:P:P:P:P

ibn_abdel_aziz يقول...

يبقي انا مش حكيم
:)

islamist bloke يقول...

):

islamist bloke يقول...

):

عصفور المدينة يقول...

سأعلق لاحقا على تعليقات الأخوة ولكن تعليق الأخ طالب إخواني أعتذر إن كانت العبارة توحي بمفهوم المخالفة وهي ليست كذلك لأنها ليست عمومية

يعني لم أقصد
الحكيم هو من رأى أني لم أضف شيئا

ولكن أقول من رأى أني لم أضف شيئا فهو حكيم ومن رأى أني أضفت شيئا فهو حكيم أيضا بل ربما أني ربما أضفت الصياغة فقط لمعاني يعلمها الكثيرون

mo'men mohamed يقول...

بصراحة كان نفسى أضيف شىء جديد
بس انا تعبان و دماغى حتنفجر بس لما لقيت فى الريدر ان حضرتك كتت موضوع جدي قلت لازم أشوفه
وانا كمان على فكرة بأعترض على انه من أضاف شيئا فهو حكيم
فالحكيم لا يضاف الى كلامه شيئا جديدا
ولكن قد يصح له خطأ أخطأه
السلام عليكم

سكتم بكتم يقول...

عندما كنت صغيرا كنت أسمع في القصص عن حكيم الزمان والوزير الحكيم
وكنت أطرب لسماع أقوالهم وأفعالهم ونصحهم للناس
وزمان كان يسمي الطبيب حكيما عندما كان العلم نادر والجهل و عدم المعرفة هما الصفة الغالبة في الناس
أما الأن فرغم أنتشار التعليم والمعلومات أفتقدنا الحكمة وأفتقدنا حكيم الزمان والوزير الحكيم والأب الحكيم والأخ الأكبر الحكيم
ورأي أننا أحوج أليهم من ذي قبل
نحن في حاجة إلي الطبيب الحكيم اللذي يقنع الناس أن المرض إبتلاء وأنة مكفرات للذنوب
نحن في حاجة للمحامي اللذي يقنع المذنب أنة مخطئ
نحن في حاجة إلي الموظف اللذي يقنع العميل بالحسني والمنطق
نحن نفتقد الحكمة لأنه لاوقت لها عندنا
وفي الأخر يقولك بلا فلسفة فارغة هو أحنا لاقين ناكل

جزاك الله خيرا موضوع قيم جدا

fahd يقول...

akhy wa habibi asphor

tadwena gamella

khteer bad2i rabena an yarzokni el hekma wa fasl el khtab
ameen
rabena yofakak wa yaga2lak men el hokamma

sa7arkash يقول...

اية يا عم الكلام العظيم دة..مش عارفة اقول اية انا اول مرة ادخل عندك....بس حسيت انها محاضرة فى العلوم الفلسفية..ولذا فهى تحتاج القراءة اكتر من مرة..هعيد القاءة واعلق لك تانى...

وطـــني يقول...

أثناء قراءتي لتعليقات الأحبة الزوار لفت نظري وجود إبن حجر العسقلاني بينهم ... هو لسة عايش؟
رائع أن يكون بيننا من يتمثل هؤلاء العظام الشوامخ وأن يكون لهم حضورهم بهذا الشكل بيننا ... أروع ما قرأت في علم المصطلح رسالته القيمة / نخبة الفكر وشرحها المسمى ضوء القمر فهي على بساطتها وافية كافية لغير المتخصصين في علم المصطلح
و سبب إعتزازي بهذه الرسالة انها كانت من اوائل ما قرأت بعد ان شرح الله صدري لهذا الطريق
جزاك الله خيرا يا إبن الحجر القرن الخامس عشر أن ذكرتنا بهذه الذكريات الجميلة
و رحم الله إبن حجر القرن السابع(على ما أذكر) صاحب الدرر الذهبية المسماة/ فتح الباري بشرح صحيح البخاري ورضي الله عن اسلافنا العظام و أسكنهم فسيح جناته اللهم آمين

Memo يقول...

برغم اني شخصيه متشامه و لا اري ان غدا افضل بتاتا لكن اهنيك على نظرتك الشامله لمفهوم الحكمه عند البشر و ربنا يدينا الفهم و يكفينا شر الغبا

فاروتا المصرى يقول...

السلام عليكم
استاذى الحبيب الطهور عصفور
لقد كتبت فابكيت
فعلا الحكمه والحكماء من اهم الاشياء
وجزاكم الله خيرا

ابن حجر العسقلانى يقول...

الأخ "وطنى" أشكرك على دعائك لابن حجر القرن الخامس عشر و على إشادتك بالعالم الحافظ الجليل و الفقيه الشافعى و المتكلم الأشعرى بن حجر العسقلانى الحقيقى.. و لكنه لم يكن موجودا بالقرن السابع الهجرى فقد توفاه الله عام 852 هجرية
و إليكم لينك لرسالته "نخبة الفكر" فهى قصيرة جدا حوالى 6 صفحات

http://www.al-mostafa.info/data/arabic/depot/gap.php?file=000553-www.al-mostafa.com.pdf

و لى سؤال عندك يا أخ "وطنى" .. ألم تكتشف أنه بعد أن شرح الله صدرك لهذا الطريق أنه لا وطنية فى الإسلام ؟؟؟ هذا السؤال يثار كثيرا هذه الأيام مع العلم أنى أختلف مع من ينادون بالتعارض بين الوطنية و الإسلام و أنى وطنى مصرى صميم مثلك تماما

و شكرا للأستاذ عصفور المدينة اللى مستضيفنا عنده .. هو تقلان علينا مش عايز يرد و لا إيه
:) :) :) (: (: (:

عصفور المدينة يقول...

أخي العزيز بن حجر
أخواني الفضلاء سأرد على التعليقات غدا إن شاء الله أنا موجود بخير ولكني أريد أن أترك الموضوع فترة أطول قليلا من المواضيع الأخرى لأني أرى ان البعض يحتاج لقراءته على عدة مرات وايضا أريد أن أحصل على أكبر رد فعل على الموضوع
أخي بن حجر اتفقت معك أنك ضيف مقيم هنا فلا داعي للتحرج
وبخصوص الوطنية المحرم منها هو ما يدعو إلى العصبية والتفرق بين المسلمين من أبناء الدين لصالح الوطنية أما حب الأوطان والعمل لرفعتها والتعلق بها وحمل همومها والسعي لحريتها فهو من الفطرة بل وبعضه من الدين
مسافر بعد قليل عذرا لسرعة ردي

ابن حجر العسقلانى يقول...

جزاك الله خيرا سيدى العصفور على ردك السريع... فى إنتظار المزيد

مسلم يقول...

الحقيقه أن كلنا يعتقد أنه الحكيم

و لكني أقول الحق

أنا لست من هؤلاء

أنا لست بحكيم

وقد يكون لدي بعض من جوانبها لكني لا أمتلك الجزء الأكبر و الأهم فيها

أعتقد إنك بتقوله دلوقتي و انت في بتقرأ

عموماً مش هعتبرها غيبه

أحبك في الله

مسلم يقول...

الرساله أعتقد إنها وصلت

maro يقول...

اخى عصفور المدينه
ايه ده انت كنت بتوصفنى ؟
دى الصفات كلها عندى و بلا فخر ههههههههه
بس موضوع جميل ارجو لك مزيد من الابداعات

عدى النهار يقول...

الحكماء دائماً لهم وجود لكن بقدر وجودهم بقدر ما بيتم تحييدهم وتحجيم تأثيرهم فى
المجتمع. إما بطردهم خارج البلاد أو وضعهم فى السجون أو منعهم من الكلام

كل ذلك يتم بدلاً عن وضع زمام الأمور بأيديهم

Islamist Bloke يقول...

انا كتبت تعليق عبارة عن وجه عابس لانى مش لاقى جديد اقوله

حقيقي حضرتك خلصت كل الكلام

والسلام

loumi يقول...

العزيز عصفور المدينه
جازاك الله خيرا عن هذه التدوينه
والحكمه هبة من الله لا يؤتيها الا من يشاء
لذلك فإن الحكيم على عاتقه حمل ثقيل
يجب ان يحسن استخدامه وتوظيفه لصالح كل من حوله
وكثيرا ما يصنف الحكيم على انه الرجل الكبير فى السن على اساس ان خبرته فى الحياه اعطته الحكمه
ولكن هذا غير صحيح ربما زادتت خبراتنا مع تقدمنا فى السن ولكن الحكمه
هبه من الله
تحياتي لك

بيدو يقول...

بجد بوست رائع وانا حاسس من كتر ما قريت مش عارف اعلق على اي جزئية بس يكفيني اني بجد استفدت
بشكرك يا استاذى الفاضل على هذا الموضوع
حضرتك شرفتني قبل كده في مدونتي واتمنى تكرار الزيارة

karamella يقول...

طبعا حقك تستني اكبر تعليقات بس الموضوع شيق ولو استنيت التعليقات واخر بوستاتك مش حتكتب تاني لان التعليقات مش حتنتهي
موضوع يشد الصراحه
جزاك الله خيرا

شهاب الأزهر يقول...

من الحكمة أن نتكلم بحكمة أو نصمت لنعي الحكمة

وأختار أن أن أعيد قراءة الموضوع بحكمة لعلي أظفر بحكمة أخرى

أحمد المصري يقول...

���� ��� ���..������� ������� �������� ���� ����..��� ��� �� ������ �� �� ���� ���� ���� ��� ���� ��� ���� ���� ������ �����.

رفقه عمر يقول...

بجد مش عارفه ااقول ايه
لانى واضح انى مش فيه ولا خصله من خصال الحكماء
ولكنى احسب حضرتك والله حسيبك
انك من الحكماء
وفعلا بتخاطب كلالناس على قدرعقولهم
ربنا يكرمك يارب
ويجازيك عنا خيرالجزاء اللهم امين ياربالعالمين

hend يقول...

مجهود رائع والمام جميل جدل بالموضوع وكم نحن بحاجة لمثل هؤلاء الحكماء

عصفور المدينة يقول...

عازف الناى
بل انت زودت فائدة جميلة
وليس كلا منا مهيأ ان يكون حكيم فالحكيم قد اعتصر الايام ونهل من شرابها فاختلطت بكيانه دروب المعرفه فامسى يرى ما لايستطيع غيره ان يراه ويسمع ما لايستطيع غيره ان يسمعه فيكون رأيه صواب ونظرته ثاقبه
------
مدونة الدفاع
جزاك الله خيرا وإدراك الأمور حتى لو لم تصغ قولا لهو كفيل بالفائدة منها

------
بهلوله
بس الحقيقة غير ما قلت
ولايقدح في أهمية الموضوع أقصد موضوع الحكمة أن يدعيها كل مدعي ولكن العبرة بالدور الفعلي الذي يقوم به الحكيم وليس بالدعاوى
------
طال الليل
جزاك الله خيرا على إطرائك وربما يوفق الله لتفصيل ما أجمل
------
المهــ إلي الله ــاجر
جزاك الله خيرا أخي أحمد ونفع الله بك
------
الصارم الحاسم
أسألك نفس الدعوة التي دعوتها لي بظهر الغيب
------
SAKAyAR
مين فرج ده
لكن هل الحكيم ممكن يعيش بدون ما يكون قائد؟؟؟
الحكيم هيساعد الناس إزاي
هو ده السؤال الذي طرحت الموضوع لأجله
واجب الحكماء تجاه الأمة ووجوب تفعيل دورهم
وكل حكيم من واقع حكمته يعلم ما هو واجبه حسب وضعه
------
أمــانــى
الله يفتح عليك يابنتي
أصبت عنصرا هاما أردته بكتابة تلك التدوينة
دور هؤلاء الحكماء في فض النزاعات بين الناس والحد من تفاقمها
ووجوب توفير الاحترام لهم الذي يكفل بإنفاذ حكمتهم
------
مهندس مسلم

اعجبني ربطك المعرفه بالعمل والمسؤولية عن ذلك
ولكن للاسف نرى من يدعون الحكمه يتجهون الى السفسطة
للأسف السفسطة وتركيب الكلام بحيث يعجب الناظرين ليس هو الحكمة أوليس هو نتاج الحكمة بل نتاج الحكمة هو دور الحكماء في واقعهم وواقع الناس
------
------
ابن حجر العسقلانى
جزاك الله خيرا على إضافتك وهي المزج بين العقل والنص ولعلك ترى في كل تدويناتنا الهتمام بهذا الأسلوب وليس هذا افتخارا
ولكنه نهج يجب اتباعه لأنه وكما ذكرت
الاستفادة الأمثال هو التطبيق العملي لها ولا يتم إلا بالعقل ولا يتقنه إلا العقلاء العالمون
------
حراس الحقيقة
جزاك الله خيرا

وتذكري المثال التي ذكرته دائما في حياتك لعله يكتب لي به أجر
التخطيط التفيذ مع العزيمة
------
أفكار مسلم
جزاك الله خيرا وما تعملوش حسابي في منصب رئيس الجمهورية
------
Monzer
أسأل الله أن ينفعنا بما يعلمنا وما يمر بنا
------
وطـــني
أسعدك الله
وفعلا محصلة الحكمة هي وضع الأمور في نصابها واستخدام المقال المناسب للمقام
وكما قال المتنبي
ووضع الندى في موضع السيف بالعلا
مضر كوضع السيف في موضع الندى

------
BinO
جزاك الله خيرا
وكما قلت
والحكمة أرتبطت دائماً بالعلم
فهي ليست مطلقة
بعموم القول يعني

فلا يفرق بين الحكمة وغيرها الا أولو الألباب
والفهم من أدوات الحكمة والخبرات من أدوات الحكمة والاستفادة من هذه الخبرات من أدوات الحكمة
------
بالله المستعان
جزاك الله خيرا وما أردت أن أقوله أن الفئة من القراء الذين لا يرون جديدا في كلامي هم من الحكماء
مع احتمال كبير أن يكون في كلامي إضافة وهي التنبيه على أهمية دورهم وعدم استعمال الورع في تفعيل هذا الدور
وخاصة وأنني لا أدعي أنني حكيم ولكن أريد أن أدعو الحكماء لتفعيل دورهم
------
Jana
جزاك الله خيرا
كل طرح نطرحه هو بذرة وكل تعليق هو ري لتلك البذرة لتكامل أفكارنا جميعا
------
ملك
تقبل الله منا ومنك
------
آلام وآمال
وانا أرى أن احتياج البشر للحكماء مثل احتياجهم للماء والهواء
------
karamella
إن شاء الله نتكلم مرات ومرات في هذا الأمر
بل لو قرأت أي تدوينة من السابقات ستلاحظي أنني أركز على الخروج من الحدث الآني بحكم أعممها وسوف أتكلم لاحقا ذلك إن شاء الله

وأؤمن على دعائك
وحتى ذلك الحين
أرجوك قراءة هذه التدوينة
جيراننا اللي فوق
وربنا يكرمك لإحساسك بأهمية الموضوع
------
eldoctor
يا دكتور تدوينتك هي المزيد لما هو مكتوب هنا
وأنا ظللت ألح عليك حتى تفصل هذا الأمر وجئت به شافيا وفي انتظار المزيد
أهل الحل والعقد
نعم ما أشبه الحكيم بالطبيب الذي يعالج الأمراض
------
وضـّاح
جزاكم الله خيرا
------
الطائر الحزين
هل ممكن ان يكون الانسان حكيم فى أمور وامور أخرى لا
سألت هذا السؤال ولم أفهم جيدا المقصود به ولكن
الحكمة هي سلوك وقاعد عامة فأعتقد تنطبق ي كل المواقف وهذا لا يعني أنه لا يخطيء
ولكن قواعده ترده في الوقت المناسب أو على الأقل تمنعه من تكرار الخطأ
------
امام الجيل

ايه الحكمة دى كلها
والله عجبني تعليقك مش لأنه علي أو إني مطابق لما جاء فيه بل لأن لو فيه شخص كدة يبقى ممتاز جدا
------
طالب اخوانى

أعتذر إن كانت العبارة توحي بمفهوم المخالفة وهي ليست كذلك لأنها ليست عمومية

يعني لم أقصد
الحكيم هو من رأى أني لم أضف شيئا

ولكن أقول من رأى أني لم أضف شيئا فهو حكيم ومن رأى أني أضفت شيئا فهو حكيم أيضا بل ربما أني ربما أضفت الصياغة فقط لمعاني يعلمها الكثيرون

------
mohand
كان نفسي أضيف حاجة بس يلا
------
ibn_abdel_aziz
أنت من الحكماء ولسة السنين جاية حتثبت كدة إن شاء الله
------
islamist bloke
:)
------
mo'men mohamed
في انتظار مشاركاتك وشفاك الله وعافاك
------
سكتم بكتم
نحن نفتقد فعلا الحكمة لأن كثيرين لا يجدون وقتا لها
------
fahd
آمين
رزقك الله الحكمة وفصل الخطاب
------
sa7arkash
والله دي مش علةم فلسفية دي علوم تطبيقية بس عيبها إنها بتتكلم عن عموميات وقواعد كلية تفاصيلها كثيرة جدا بس هذا ملخص
------
Memo

حمدا لله على سلامتك وعنصر التفاؤل هو الإصلاح على ايدي الحكماء أما أن ينزووا ويحجموا دورهم
فهذا قد يدعو للتشاؤم
------
فاروتا المصرى

جزاك الله خيرا والبكاء محرك العمل إن شاء الله
------
ابن حجر العسقلانى
أخي أؤؤكد إني مش تقلان ولا حاجة بس هي سياسة تدوينية بابقى مشغول بالتعليق في المدونات وباقرا التعليقات طبعا أولا بأول وأرد عليها مرة واحدة
منورني دايما
------
مسلم
أكرمك الله ولا تسيء تقدير نفسك ولكن ابحث عن مواطن الضعف وعالجها حتى تستكمل الاستفادة بما وهبك الله من البصيرة
------
maro
قرأت تعليقك من الموبايل وأنا مسافر فضحكت كثيرا وكان لحظتها جايلي خبر وفاة

------
عدى النهار

الحكماء دائماً لهم وجود لكن بقدر وجودهم بقدر ما بيتم تحييدهم وتحجيم تأثيرهم فى
المجتمع. إما بطردهم خارج البلاد أو وضعهم فى السجون أو منعهم من الكلام

كل ذلك يتم بدلاً عن وضع زمام الأمور بأيديهم

لن أزيد على تعليقك
------
Islamist Bloke

حفظك الله
------
loumi
هذا تعليقك القيم مختصرا فتح الله عليك
الحكيم على عاتقه حمل ثقيل
يجب ان يحسن استخدامه وتوظيفه لصالح كل من حوله
وكثيرا ما يصنف الحكيم على انه الرجل الكبير فى السن على اساس ان خبرته فى الحياه اعطته الحكمه
ولكن هذا غير صحيح ربما زادتت خبراتنا مع تقدمنا فى السن ولكن الحكمه هبه من الله
------
بيدو
جزاك الله خيرا جزاك الله خيرا
------
شهاب الأزهر

من الحكمة أن نتكلم بحكمة أو نصمت لنعي الحكمة
الحكماء هم من ينتهزون فرصة التقاط الحكمة حتى لو كانت من غير ذي حكمة
------
أحمد المصري

تعليقك وصل مشفرا وغير واضح سعدت بحضورك
------
رفقه عمر

اللهم اجعلنا عند حسن ظنك وأسأل الله أن ينفع بك
------
hend
شكرا لقراءتك المقال وشرفينا دائما

الباحث عن الحقيقة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استاذى العزيز / عصفور المدينة
تدوينة اكثر من رائعه ..ومن يتأملها بروية يدرك اننا امام احد رجلين
اما رجل حكيم او رجل عليم
فهناك من يؤتى العلم ولكن لا حكمة له
يتكلم كأنه مكتبة متنقله ولكن لا يجيد شيئا من فنون الحكمة التى ذكرتها
وقد رأيناك رجلا عليما واليوم نطالبك بالحكمه وهى تحويل العلم والمعرف التى تجمعت لديك الى منتج جديد ينير الطريق ويصالح بين النص والواقع
وان تشارك فى مسئولية تبصير العوام بما يغيب عن الافهام فى فهم المرام من وراء النصوص والاحكام
اضعف الايمان ..كن ربانيا
نحسبك على خير
بارك الله فيك