الثلاثاء، ديسمبر 19، 2006

ممر الشعب


كان ياما كان في بلد من البلاد جسر (كوبري) متعدد الاتجاهات وكان هذا الجسر له أحد الفروع قليل الاستخدام فخطر للآمرين أن يغيرو اتجاهه عساه أن يستخدم وقد كان ثم أنشأوا حاجزا بينه وبين باقي الاتجاهات لأن الجسر لا يصلح عليه التقاطعات وكان الشعب يرى مصلحته في فتح هذا الحاجز فكان الآمرون ينشئون الحاجز ويقوم الشعب بكسره
لكي يمروا بين المسالك المختلفة وطبعا هذه فوضى
وفي ذات يوم قام الآمرون بكسر الحاجز بشكل لطيف بل وكسروا الحاجز الذي بين الاتجاهين الآخرين وقاموا بالرصف مكان ازالة الحاجز
رأى عصفور المدينة هذا ففرح جدا وقال هذا انتصار إرادة الشعب
وظل يردد طيلة اليوم
إذا الشعب يوما أراد الحياة فعولن فعولن فعولن فعول
لأن باقي البيت لايصلح وفيه مخالفة شرعية
وظل كلما قابل أحدا يقول هل رأيتم فتحة الشعب
والحاجز في الصورة لونه أزرق والفتحة لونها أصفر

والذي تبين لعصفور المدينة بعد يومين فقط أن هذه لم تكن فتحة الشعب
حيث انها كانت لزيارة مسئول كبير جدا لهذا البلد
وكان شكله وحش جدا(أعني عصفور المدينة) أمام الناس الذين ظل يردد أمامهم
هذه فتحة الشعب

هناك تعليقان (2):

CityBird يقول...

تم إغلاق ممر الشعب بتاريخ 24/12/2006
والحقيقة أنه كان خطيرا على الشعب ورأيي أن الشعب فعلا لا يكون قادرا على رؤية المصلحة العامة بنظرة شاملة

Ancient Mariner يقول...

عشان بعد كده تعرف وتحط في بطنك بطيخة بمناسبة ممر الشعب فالحقيقة ان السادة السائقين بجلالة قدرهم هم الذين يبوظون وانا بأم عيني شفت أحد السادة الأفاضل سائق كارو يقوم بازالة الحاجز ليعبر من اليمين للشمال وقد تخيلت انه يقوم باجراء تدريبات للحصان المسكين الذي على ما أظن ظل يلععن الساعة التي بنوا فيها الكوبري وذلك لانها جت على دماغه هو بينما استمتع السيد العربجي بكرباجه الطويل ولسانه الهزيل -شششييييييييييي